الكورانيون عاتبون على السياسيين لعدم مطالبتهم بأموال البلديات

الخميس 16 تشرين الأول 2014 الساعة 11:58 إعرف لبنان

تحقيق - فاديا دعبول
 

الكورانيون عاتبون على السياسيين عموما، لعدم مطالبتهم بأموال البلديات، نظرا لحاجة الكورة الملحة للانماء، لا سيما ان انفاق وزارة الاشغال في الكورة لم يتعد ال 74 مليون ل.ل. و936 الف في الاشهر الماضية، في حين وصل الانفاق في بعض المناطق الى العشرة وال16 مليارا.

اتحاد البلديات
رئيس اتحاد بلديات الكورة المهندس كريم بو كريم يسعى مع رؤساء اتحادات البلديات الشمالية الى التحرك للمطالبة بأموال البلديات المستحقة من عائدات الخليوي، في ظل قضم مستحقات البلديات المالية من الصندوق البلدي المستقل لصالح سوكلين، وعجز البلديات عن تنفيذ مشاريع تنموية ازاء الاعباء الاضافية المترتبة عليها جراء النزوح السوري.

واستغرب بو كريم كيف ان" ثلاثة من الوزارء السابقين شربل نحاس وجبران باسيل ونقولا صحناوي يعلنون في زمن ترؤسهم لوزارة الاتصالات عن وجود ما يفوق المليار و250 مليون دولار عائدات للبلديات من الوزارة، في حين ان المرسوم الذي أحيل من وزارة الاتصالات الى وزارة المالية يلحظ تحويل 673 مليار للبلديات من تاريخ 1/1/2010 لغاية 31/5/2014 من واردات الهاتف الخليوي، ولا تعرف اين هي الاموال المستحقة الاخرى.

وتساءل بو كريم "لم لم يحضر وزراء المال والداخلية والاتصالات المعنيين في ملف تحويل أموال البلديات من الخليوي جلسة لجنة المال والموازنة التي ناقشت هذا الموضوع"، داعيا الى تطبيق القرار السابق الصادر بتحويل قيمة المليار و250 مليون دولار للبلديات وليس تطبيق القرار الحالي المقتصر على ال673 مليار ل.ل. ورأى في ما يجري من قضم لمستحقات البلديات، وتغيب الوزراء المعنيين عن حضور الجلسات، وعدم لحظ المستحقات السابقة واللاحقة من عائدات الخليوي في قرار الوزارة الاخير، وتجنب تطبيق القانون "نوايا مبيتة تتجاهل المصلحة العامة". واكد ان "جميع بلديات لبنان دون استثناء بحاجة ماسة للاموال وهي بحالة عجز مالي وشلل شبه كامل، ولا سيما ان مصاريفها ارتفعت بنسبة 60 في المئة في ظل وجود السوريين النازحين".

رئيس بلدية اميون
من جهته، رئيس بلدية اميون غسان كرم الذي كان قد طالب عبر رسائل متعددة المسؤولين بالاسراع في صرف الاموال العائدة من الخليوي"، شدد على ان المشاريع الانمائية مشلولة في كل النواحي البيئية والصحية وغيرها، بسبب المصاريف الاضافية المترتبة عليها جراء دفع أجور الحراس الليليين، ورفع النفايات والتخلص منها، ودفع بدلات اصلاح الاعطال في الشبكات الكهربائية جراء استعمال النازحين للشبكة بشكل غير شرعي.
وأكد ان "ليس من جهة تلحظ مدى الاعباء المترتبة على البلديات جراء النزوح السوري"، معتبرا "ان الجهات الاممية المانحة تعمل في السياسة وليس في مساعدة النازحين".

بلدية بترومين
رئيس بلدية بترومين المهندس لويس قبرصي ينظر في السبل الكفيلة "لتأمين بدل اجر حراس ليليين اضافيين، للحاجة الملحة اليهم في البلدة، لعجز البلدية عن دفع اي مبالغ مالية"، معتبرا انه من الضروري التفكير في "مشاريع استثمارية ترد على البلدية الاموال".

واشار الى مطالبات المواطنين المتكررة بصيانة الطرقات، في ظل توقف وزارة الاشغال عن تأمين الزفت منذ ما يقارب الاربع سنوات، وعدم قدرة البلدية على الحلول مكانها، معربا عن حاجة البلدة للكثير من المشاريع التنموية واهمها استكمال بناء وتجهيز القصر البلدي الاثري.

بلدية دار بعشتار
ورأى رئيس بلدية دار بعشتار غاوي غاوي ان "الاموال في صناديق البلديات لها جدوى اكبر من وجودها في صناديق الدولة، بحيث ان المواطن يسأل عن مكان استثمار الاموال، وكيفية صرفها، ويقوم بالرقابة على عمل البلديات ويعمل على محاسبتها"، مشيرا الى انه بعد النزوح السوري زادت مصاريف البلدية دار بعشتار بما يقدر بمئة مليون ل.ل. سنويا نتيجة صرف الاموال على اجور الحراسة وتأمين اللباس والسيارات والمحروقات واصلاح الاعطال وغير ذلك، ولا سيما ان لا عائدات للبلدية الا من مسقفات المنازل التي لا تزيد عن ال200 الف ل.ل. او ال300 بحد اقصى.

ونتيجة قلة الايرادات البلدية في فيع، عمد المجلس البلدي فيها مؤخرا الى فرض مبلغ عشرة الاف ل.ل. على كل منزل مساهمة منهم في دفع اجور الحراس الليلين وفق نائب رئيس البلدية خليل عبود. اذ ان "اجر الحارس حددته وزارة الداخلية ب640 الف ل.ل. في حين ان اتعاب الحارس تقدر اكثر بكثير. الا ان البلدية رفعتها بمساهمة الاهالي الى 750 الف ل.ل. وعينت اربعة حراس للحاجة اليهم".

بلدية المجدل
وفيما كانت رئيسة بلدية المجدل نجاة الزغبي تبني الامال الكبيرة على الاموال العائدة من الخليوي، فانها تجد اليوم ان كل ما خططت له من مشاريع للبلدة ذهب هباء لعدم صرفها. وهي لا تعرف ان كانت "البلديات ستحصل عليها او انها اختفت". ومن اهم المشاريع الملحة التي كانت بصدد تنفيذها في حال استلامها الاموال فتح قنوات لمياه الشتاء لمنعها من دخول المنازل. ولن تتردد الزغبي في حال عدم اهتمام المعنيين بصرف الاموال المصادرة للبلديات منذ ال2005 من رفع صوتها وحدها عاليا.

 

============== ن.م

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

جلس العمل التحكيمي: زيادة في الدع...

تحقيق لينا غانم وطنية - مهما كانت جنسيتك ومهما كان عقد عملك ،خطيا أم شفهيا، اذا صادفتك مصا

الخميس 29 آب 2019 الساعة 13:07 المزيد

الفنان التشكيلي يونس الكجك يفتتح...

تحقيق حلا ماضي وطنية - يعتبر الفنان التشكيلي يونس الكجك أن عالم الرسم "مشفى" كبير يساع

الخميس 22 آب 2019 الساعة 22:44 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب