قلعة بعلبك تستعيد حيويتها وتتهيء لاستقبال أمسية صوت الصمود لمهرجاناتها بلوق: فتح المراكز الأثرية يساهم في تنشيط العجلة الاقتصادية

الأربعاء 24 حزيران 2020 الساعة 08:47 تحقيقات وملفات ساخنة

تحقيق محمد أبو إسبر

وطنية - قلعة بعلبك الأثرية نفضت عن أعمدتها ومعابدها غبار تداعيات أزمة جائحة "كورونا" التي غيبت عنها قسراً روادها التزاماً بمقتضيات التعبئة العامة، فشرّعت أبوابها وبدأت الحركة تدب في أوصالها لتستعيد حركتها الثقافية، سواء باستقبال وفود السياح العرب والأجانب بعد فتح مطار رفيق الحريري الدولي والسماح باستئناف الرحلات الجوية، أم بالأمسية الموسيقية المنتظرة "The Sound of Resilience" في رحاب معبد باخوس مساء الأحد 5 تموز القادم، التي أعلنت عنها لجنة مهرجانات بعلبك الدولية في بيانها الصحفي، برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، احتفاء بالذكرى المئوية لاعلان دولة لبنان الكبير.

والحفل الموسوم بعنوان "صوت الصمود"، يدلل على إرادة اللجنة وإصرارها على عدم السماح لأي ظرف قاهر تغييب المهرجان، وإن كان الحفل دون جمهور، ولها في هذا الميدان موقف مماثل، يوم هدد الإرهاب التكفيري بقذائفه المتطايرة عبر الجرود سلامة الجمهور عام 2013، كان القرار بتقديم حفل مهرجانات بعلبك في العاصمة بيروت لكي تستمر ثقافة رسالة الحياة في مواجهة قوى الظلام.

ويتزامن الحفل الذي تحييه الأوركسترا الفليهارمونية اللبنانية، بقيادة المايسترو هاروت فازليان، مع ذكرى مرور 250  سنة على ميلاد أهم عباقرة الموسيقى الكلاسيكية المؤلف والملحن والموسيقار الألماني "لودفيج فان بيتهوفن"، الذي ما زالت سمفونياته التسع الخالدة تتصدر المكتبة الموسيقية العالمية.

وتشارك في الأمسية أيضاً جوقة الجامعة الانطونية، جوقة جامعة سيدة اللويزة، جوقة الصوت العتيق، وموسيقيين لبنانيين، إلى جانب راقصين من فرقة Charles Makriss Ministry.

وترافق الحفل مشهدية بصرية وصور من أرشيف المهرجانات، عليها بصمة جان لوي مانغي. مع الإشارة إلى أنه سيتم نقل الحفل مباشرة على كافة محطات التلفزة المحلية والأجنبية، ووسائل التواصل الاجتماعي، مع الالتزام بالإجراءات المحددة للوقاية من وباء كورونا.

بلوق
وللوقوف على مدى جهوزية الشرطة البلدية والمعنيين باستقبال ومرافقة زوار القلعة، التقينا رئيس بلدية بعلبك فؤاد بلوق أثناء جولته على مداخل وهياكل الموقع الأثري، فأبدى ارتياحه "لقرار السماح بفتح المراكز الأثرية، لأن ذلك يساهم في تنشيط العجلة الاقتصادية في المدينة"، وشدد على "ضرورة الالتزام بارتداء الكمامات، والمحافظة على التباعد، والحرص على اعتماد كل التدابير التي فرضتها وزارة الصحة العامة لمواجهة جائحة كورونا".

وقال: "تعتبر مداخيل القلعة من الموارد التي تعول عليها بلدية بعلبك، خصوصاً في هذه الضائقة المالية التي نعيشها بسبب عدم تحويل كامل مستحقاتنا من الصندوق البلدي المستقل، وقد وصلنا إلى وضع لا نحسد عليه، وبتنا عاجزين عن دفع رواتب العمال والموظفين، ولا قدرة لنا حتى على القيام بأعمال الصيانة اللازمة للآليات، ولا نتمكن من تأهيل الطرقات الرئيسية والداخلية، ورغم ذلك يتجاوب معنا العمال والموظفون، في كل الأعمال الإدارية والنظافة والإنارة والخدمات، لأننا جميعاً نحرص على سلامة بيئة مدينتنا وصحة الأهالي والزوار، ولكن نرجو من وزارة المالية ووزارة الداخلية والبلديات الإسراع في صرف التحويلات لأن الوضع بات لا يحتمل".

ورأى أن "قرار إقامة لجنة مهرجانات بعلبك الدولية إقامة حفل موسيقي كلاسيكي دون جمهور في معبد باخوس، برعاية فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، في الخامس من تموز المقبل، هو قرار صائب، ويهدف إلى عدم تغييب هذا الصرح التاريخي العريق عن الحدث الثقافي رغم جائحة كورونا التي لم تنته فصولها بعد، ولكن الحمد لله ما زال وضع بعلبك ومنطقتها الصحي جيد، والإصابات فيها تكاد لا تذكر".

وختم بلوق متمنياً على مجلس الوزراء "السماح لبلدية بعلبك بمنح تراخيص البناء على الأملاك الخاصة، لأن معظم العقارات في بعلبك مساحاتها كبيرة، وهي أملاك شيوع بين عدد كبير من المالكين، كل واحد يملك أحياناً عشرات الأسهم من العقار، وتحتاج إلى قانون فرز وضم، أي أنها لا تستوفي شروط التنظيم المدني، مما يستدعي استثناء بعلبك في مجال البناء، لأن هذا القطاع ينعش مجمل الحركة التجارية ويؤمن آلاف فرص العمل في مختلف المهن، مع التأكيد على ضرورة زيادة عدد الطوابق المسموح بها، على الأقل على أطراف المدينة وفي بعض أحيائها البعيدة عن المواقع الأثرية".

عواضة
بدوره رئيس لجنة السياحة في المجلس البلدي محمد عواضة، قال: "كل التدابير تم إنجازها، بالتعاون مع الأجهزة الأمنية والشرطة البلدية، لاستقبال الوفود السياحية، كما أن الفنادق تم إبلاغها بفتح القلعة اعتباراً من يوم الاثنين في 22 حزيران الجاري، ونحن حريصون على الالتزام بكل ما من شأنه تأمين السلامة العامة".

وقال: "بعلبك على الدوام تفتح قلبها لكل الوافدين إليها، كما أن منتزهاتها ومرافقها السياحية، تمتاز بحسن استقبالها وضيافتها وترحيبها بالزوار، ولن تألو جهداً في تأمين كل ما تتطلبه راحة القادمين إليها".

وأثنى عواضة على "بادرة لجنة مهرجانات بعلبك الدولية لإحياء أمسية موسيقية من أعمال بيتهوفن في قلعة بعلبك، داخل معبد باخوس الذي يمتاز برونق وفن منحوتات تضاهي كل جماليات المعالم الأثرية في العالم، تكريماً له في الذكرى ال 250 لميلاده، وتقديراً لإبداعاته".



==================

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

قلعة بعلبك تستعيد حيويتها وتتهيء...

تحقيق محمد أبو إسبر وطنية - قلعة بعلبك الأثرية نفضت عن أعمدتها ومعابدها غبار تداعيات أزمة

الأربعاء 24 حزيران 2020 الساعة 08:47 المزيد

فؤاد شامية مهندس لبناني اسم لامع ...

تحقيق ناديا شريم وطنية - فؤاد شامية مهندس لبناني بدأ اسمه يلمع بقوة في فرنسا وهو لا يزال ف

الجمعة 12 حزيران 2020 الساعة 11:41 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب