جمعية Ledura التربوية طالبت بالعمل على ادراج القطاع التربوي في أولويات الحصول على اللقاح والغاء بعض الشهادات

الجمعة 26 شباط 2021 الساعة 21:36 تربية وثقافة
وطنية - تقدمت جمعية Ledura اللبنانية التربوية في بيان ب "أحر التعازي من أهالي كل الذين قضوا بجائحة الكورونا من العائلة التربوية، مدراء وأساتذة جامعيين ومدرسات ومدرسين وطلاب في القطاعين الأكاديمي والمهني، وتطلب من جميع اللبنانيين مشاركتها الصلاة لراحة أنفسهم ولأجل شفاء جميع المصابين، وعلى نية جميع العاملين في القطاع التربوي، وذلك عبر القداس الإلهي الذي سينقل مباشرة على صفحتها fb.com/ledura.lb من كاتدرائية القديس نيقولاوس في صيدا، يوم عيد المعلم في التاسع من آذار 2021 الساعة الرابعة بعد الظهر".

وطالبت" جميع المسؤولين والمعنيين في القطاعين الصحي والتربوي وعلى رأسهم وزارة التربية والتعليم العالي، وفي ظل الأعداد، التي مازالت مرتفعة، للاصابات والوفيات جراء الانتشار الهستيري لفيروس covid-19 و covid-20 الذي شهده لبنان بعيد فترة الأعياد، بما يلي:

1- تأجيل التعليم الحضوري في المؤسسات التربوية الرسمية والخاصة كافة واستمرار التعلم عن بعد أقله لغاية نهاية شهر آذار المقبل، وذلك حفاظا على صحة وسلامة كافة أفراد العائلة التربوية وذويهم وعائلاتهم.

2- العمل الجدي على إدراج القطاع التربوي على لائحة الأوليات في الحصول على اللقاح ضد فيروس الكورونا، وتأمينه بأقصى سرعة ممكنة للهيئتين الإدارية والتعليمية وطلاب صفوف الشهادة الثانوية وكافة المراحل الجامعية.

3- العمل على تحضير كافة المستلزمات لضمان سلامة إجراء الامتحانات الرسمية للشهادات الثانوية وما يعلوها في القطاعين الأكاديمي والمهني.

4- إلغاء كافة الشهادات مادون الثانوية واعتماد العلامات المدرسية للنجاح ومنح التلامذة شهادات رسمية معترف بها بدلا من إفادات الترفيع.

5- اعتماد علامة امتحان آخر السنة الحضوري، إذا سمحت الظروف بإجرائه ولو متأخرا، إضافة إلى تقييم الطالب خلال العام الدراسي للترفيع في كافة الصفوف ما عدا النهائية.

6- في موضوع تمديد العام الدراسي، الفصل بين المدارس الخاصة التي تسدي التعليم عن بّعد بصورة منتظمة وبدوام كامل وقد شارفت على إنهاء ما يفوق ??% من المنهاج المقرر لغاية تاريخه، والمدارس الرسمية، خاصة التكميلية والابتدائية، التي بمعظمها ولأسباب متعددة لم تتعدّ نسبة التعليم عن بُعد فيها ال ??%".


وسألت "لماذا توقف برنامج البث التلفزيوني التربوي عبر TL الذي بدأ العام الماضي لصفوف الشهادات، وكنا نأمل أن يشمل كافة الصفوف عبر محطات أخرى و منصات عدّة لهذا العام، ونطالب وزارة الاعلام بدعم القطاع التربوي في هذه الظروف الصعبة".

كما طالبت "وزارة الاتصالات وشركتي الخليوي تحديداً، بتأمين رزمة انترنت خاصة بأساتذة وتلامذة المدارس، إسوة بطلاب الجامعات، تسمح لهم متابعة التعليم عن بعد بكلفة مقبولة".


=================ع.ح.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

رمضان يهل وسط أزمة اقتصادية خانقة...

تحقيق أميمة شمس الدين وطنية - هلّ شهر رمضان المبارك هذه السنة، في ظل أزمة اقتصادية خانقة ل

الثلاثاء 13 نيسان 2021 الساعة 12:53 المزيد

رمضان صيدا: تكافل ومبادرات خير و...

تحقيق حنان نداف وطنية - لا يشبه رمضان عاصمة الجنوب صيدا هذا العام غيره عن الاعوام السابقة،

الإثنين 12 نيسان 2021 الساعة 11:36 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب