إيطاليا تستعد لاعادة فتح مطاراتها ابتداء من 3 حزيران وتستنجد بالسياح الاوروبيين لانقاذ اقتصادها

الإثنين 25 أيار 2020 الساعة 08:25 كورونا

وطنية - روما - تسجل إيطاليا يوما بعد يوم تحسنا ملموسا في مواجهة كورونا الذي فتك بمواطنيها ومدنها واقتصادها، وكاد لولا الإجراءات الصارمة والتزام المواطنين، أن يقتل مئات الألاف ويدمر مرتكزات خامس دولة صناعية في العالم، حسب ما صرح به مدير هيئة الحماية الوطنية أنجيلو بوريللي ل "الوكالة الوطنية للاعلام" في روما.

وقال: "لا يمكن مقارنة الوضع الحالي بالوضع الكارثي الذي كان في شهر آذار المنصرم، حيث كان عدد الوفيات يصل يوميا إلى ألف، وكان العشرات يلاقون حفتهم بسبب اكتظاظ المستشفيات".

وأعلن أنه سجل يوم أمس 50 حالة وفاة، و"هي أدنى نسبة منذ منتصف شهر آذار، ليصل عدد الوفيات حتى اليوم الى 32.785 خلال ال 24 ساعة الماضية. وتم الكشف عن 669 إصابة جديدة ليصل مجموع الاصابات الى 229858 (بما فيهم حالات وفاة، متماثلين الى الشفاء والإصابات الحالية)، نصفها في منطقة لومبارديا الواقعة شمالي البلاد، وتعد الأكثر تضررا منذ بدء تفشي المرض. خلال الفترة نفسها تماثل الى الشفاء 1639 شخصا ليصبح مجموعهم الى 140.479 شخصا. وانخفض في شكل ملموس عدد مرضى العناية المكثفة الى 533 حالة في جميع أنحاء إيطاليا مقارنة باليوم نفسه من شهر آذار حيث كان العدد 3940. وتم حتى الآن فحص 3.447.012 شخصا".

ولفت الى أن "الحكومة الإيطالية أنفقت ما يقارب 5% من الناتج المحلي الإجمالي، من أجل مواجهة الأزمة"، مشيرا الى أن "الناتج المحلي الإجمالي في إيطاليا يقدر بحوالى 1700-1750 مليار يورو، أي أن الحكومة الإيطالية أنفقت ما يزيد عن 85 مليار دولار على الأزمة المالية الناجمة عن تفشي الفيروس في البلاد".

بدوره، قال النقابي الإيطالي البارز الخبير في الشؤون الاقتصادية أنسو بارتسيالي، في حديث للوطنية: "إيطاليا تجاوزت الجزء الأسوأ، وسنعيد فتح المطارات ابتداء من 3 حزيران المقبل. الحكومة تسعى بقوة إلى إعادة الدورة الاقتصادية وإنعاش السياحة".

وأضاف: "من المقرر السماح باستئناف السفر بين المناطق ابتداء من 3 حزيران، لكن قيود السفر يمكن أن تبقى إذا كان هناك ارتفاع في عدد الإصابات".

وكشف بارتسيالي أنه "بعد تضرر الدخل في شكل كبير، نستنجد بالسياحة الأوروبية والألمانية بشكل خاص، ونعرض تسهيلات لجذب السياح. لا مجال للبقاء في البيت والاختباء من الفيروس. أنه عدو مفترس، لكن مقاومته ليست بالاختباء، بل التباعد الاجتماعي والوقاية".

في السياق، دعت الحكومة الإيطالية الأوروبيين إلى المجيء لتمضية إجازاتهم الصيفية على أراضيها، جاء ذلك على لسان وزير الخارجية الذي توجه الى السياح، قائلا: "ندعوكم لزيارة شواطئنا وسواحلنا وبلداتنا الجبلية وتذوق أطباقنا. نحن مستعدون لاستقبالكم بابتسامة".

وأكد أن "إيطاليا في ظل تراجع ملحوظ لعدد الحالات الجديدة، مستعدة لاستقبال السياح الأوروبيين مع مستوى الأمان الذي يستحقون".



=========== ل.خ

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

ميركاتو داخلي للنوادي اللبنانية

تحقيق ناجي شربل وطنية - تشهد سوق انتقالات لاعبي كرة القدم اللبنانيين حركة داخلية، تقتصر

الثلاثاء 07 تموز 2020 الساعة 09:37 المزيد

أمسية صوت الصمود: إرادة للحياة كط...

تحقيق محمد أبوأسبر وطنية - بعلبك - "صوت الصمود" عمل موسيقي سيمفوني، أراده المايسترو المتألق

الإثنين 06 تموز 2020 الساعة 11:26 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب