الشباب الديمقراطي اللبناني: لوضع برنامج يحاكي أسوأ سيناريوهات تأجيل استكمال العام الدراسي

الأربعاء 08 نيسان 2020 الساعة 17:31 تربية وثقافة
وطنية - رأى قسم الطلاب في اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني في بيان، أن "أزمة الكورونا أتت لتسقط ورقة التوت عن النظام التربوي اللبناني المتهالك"، مشيرا الى "فضائح عدة تتمثل بنهج أساسي: التعليم لمن يستطيع، أي أن من يملك رفاهية التعليم عن بعد من انترنت سريع، كهرباء 24 ساعة وبيت واسع، له حصرا الحق بالتعليم".

ودعا الى "وضع خطة أساسها معالجة العام الدراسي آخذة بالاعتبار وضع الطلاب، من خلال وضع برنامج يحاكي أسوأ سيناريوهات تأجيل استكمال العام الدراسي".

طالب المؤسسات التربوية بـ: "اقتطاع جزء من الأقساط بما يتناسب مع واقع الطلاب واهلهم، إلغاء كل غرامات التأخير، دفع أجور الأساتذة من الأموال المتوفرة بسبب غياب الدفعات المتوجبة عليهم من كهرباء وغيرها بسبب إغلاق المدارس والجامعات".

وفي ما يخص الطلاب المغتربين، أشار البيان الى أن "الواقعة وقعت وتم اعتماد الآلية ذاتها مع الطلاب والطالبات في لبنان: يعود من يستطيع. هذه خلاصة شعار الجلاء الفارغ المضمون، إذ أنه يتم مجانا وليس عبر أسعار بطاقات مضاعفة عدة مرات"، مؤكدا أن "مواجهة سياسات هذه السلطة باتت واجبا لحماية الطلاب في لبنان والخارج ولحفظ حق الجميع بالتعلم".



============س.م

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

تلامذة المدارس الخاصة ضحايا الأزم...

تحقيق فاطمة عيسى وطنية - لم يكن العام الدراسي 2019/2020 عاديا كالسنوات الماضية، اذ واجهته تح

الإثنين 01 حزيران 2020 الساعة 12:57 المزيد

نشاط صناعي متقدم في البقاع الشما...

تحقيق جمال الساحلي وطنية - ينحصر النشاط الصناعي في البقاع الشمالي في بعض المؤسسات الصغيرة

الخميس 28 أيار 2020 الساعة 08:25 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب