أبي رميا قدم اقتراح قانون لاعتماد التربية البدنية مادة اساسية في الامتحانات الرسمية للشهادتين المتوسطة والثانوية

الإثنين 09 آذار 2020 الساعة 13:40 رياضة
وطنية - تقدم النائب سيمون ابي رميا باقتراح قانون الى رئاسة مجلس النواب "لاعتماد التربية البدنية مادة اساسية في الامتحانات الرسمية للشهادتين المتوسطه والثانوية العامة"، وقال: "في سياق الاحداث المتلاحقة في لبنان، والتي لها علاقة بالاقتصاد والمال وتفشي فيروس "كورونا"، وقد يكون الموضوع الذي سأتحدث عنه لا علاقة له بأولوياتنا في هذه المرحلة، لكن بصفتي رئيسا للجنة الشباب والرياضة مضطر الى القيام بواجباتي. وفي هذا الاطار، تقدمت اليوم باقتراح قانون الى دولة رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه أطالب فيه بان تعتمد مادة التربية البدنية مادة اساسية معتمدة في الامتحانات الرسمية للشهادتين المتوسطة والثانوية العامة".

وأضاف: "كلنا يعلم ان الرياضة اصبحت من المعايير الاساسية للصحة السليمة والعقل السليم وللمجتمع السليم، وكل اللبنانيين الذين يتعلمون خارج لبنان يعرفون أنها مادة اساسية في كل المناهج التعليمية في كل المدارس، وفي لبنان لدينا الواقع نفسه، لكن ادارات المدارس تهمل هذا الموضوع ولا تعتبر الرياضة مادة اساسية مثلها مثل الرياضيات والفيزياء وغيرها. والهدف من اقتراح القانون هو جعل الرياضة مادة اساسية لها علاقة بالامتحانات النهائية الرسمية في البريفيه والبكالوريا. وبذلك، نكون قد قمنا بنقلة نوعية مطلوبة من أجل ان تأخذ الرياضة مداها على صعيد المجتمع اللبناني. واتمنى على وزارة التربية ان تأخذ هذا الاقتراح في الاعتبار، واتمنى على مجلس النواب ان يساهم في اقراره. وهذا كان وعدا مني للوسط الرياضي وللمجتمع اللبناني. وقد أديت اليوم قسطي للعلى واصبح الاقتراح لدى الامانة العامة لمجلس النواب".

الأسباب الموجبة
وجاء في الاسباب الموجبة: "بحيث شكلت التربية البدنية مادة اساسية بحسب المناهج التي وضعت عام 1997.
وبحيث ان الحركة الجسدية مهمة للصحة الفكرية والبدنية وتزيد من انتاجية الطلاب.
وبحيث ان تطوير المناهج الدراسية عبر تعزيز مادة التربية البدنية فيها من شأنه ان يولد نمط حياة سليما لدى الطلاب وجيل الشباب.
وبحيث ان التربية البدنية تساهم في كسر الصورة النمطية بين الشباب وتعزز قيم التسامح وتقبل الرأي الآخر وتقلل من التنمر في ما بينهم.
وبحيث ان التربية البدنية تساهم في نشر المساواة بين الذكور والاناث ومختلف الفئات الاجتماعية عبر تنمية روح التعاون بين الطلاب والشباب.
وبحيث ان تطبيق هذه المادة يوفر للطلاب الوعي الكافي في شأن 3 نقاط اساسية هي: الرياضة البدنية، الصحة البدنية والصحة النفسية.
وبحيث ان اعتماد هذه المادة مادة اساسية يؤدي الى النمو المتوازن والمتكامل لدى الطلاب والشباب.
وبحيث ان اعتبار التربية البدنية مادة اساسية معتمدة في الامتحانات الرسمية للشهادتين المتوسطة والثانوية العامة من شأنه ان يفرض على المدارس تثبيت هذه المادة وايلاءها الاهمية التي تستحقها، لذلك، نتقدم من مجلسكم الكريم باقتراح القانون هذا، آملين منكم اقراره".


======= م.ع.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

تلامذة المدارس الخاصة ضحايا الأزم...

تحقيق فاطمة عيسى وطنية - لم يكن العام الدراسي 2019/2020 عاديا كالسنوات الماضية، اذ واجهته تح

الإثنين 01 حزيران 2020 الساعة 12:57 المزيد

نشاط صناعي متقدم في البقاع الشما...

تحقيق جمال الساحلي وطنية - ينحصر النشاط الصناعي في البقاع الشمالي في بعض المؤسسات الصغيرة

الخميس 28 أيار 2020 الساعة 08:25 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب