التيار الاسعدي: صراعنا مع العدو مستمر ودائم ولا حل في لبنان الا بملاحقة الفاسدين ومحاسبتهم

الخميس 12 أيلول 2019 الساعة 11:59 سياسة
وطنية - رأى الامين العام لـ"التيار الاسعدي" المحامي معن الاسعد في تصريح أن "الموفد الاميركي دايفيد شينكر يتصرف في جولته على المسؤولين في لبنان وكأنه الحاكم العسكري الذي يملي توجيهاته وأوامره عليهم ويطلق التهديدات للبنان ومقاومته"، معتبرا أن "تدخله الفاضح والسافر في شؤون لبنان وسيادته هو استمرار للحرب الاميركية الصهيونية على المقاومة ولتهديد لبنان بالافلاس اذا لم يوافق على نزع سلاح المقاومة وانضمامه الى صفقة القرن المشبوهة والخطيرة".

وقال الاسعد:"ليست جديدة أو مفاجئة مواقف شينكر المعروف عنه انحيازه الدائم والمزمن للعدو الصهيوني ورفعه شعار حق الدفاع عن مصالح هذا العدو والصحافة الاميركية تنعته بالصهيوني الناعم، وأن اتهامه المقاومة بأنها تهدد الاستقرار في المنطقة محاولة منه لابراء ذمة العدو الذي هو أساس بلاء المنطقة وأساس الارهاب".

وأكد أنه "من غير المسموح الحديث عن استراتيجية دفاعية ملغومة من أي أحد لأن هذه الاستراتيجية موجودة ويعتمد عليها وهي معادلة الجيش والشعب والمقاومة التي هي أساس الاستقرار وحررت الارض وفرضت معادلة الردع بالقوة"، محذرا "أيا كان من أفرقاء الداخل من الرهان على أعداء لبنان والانجرار خلف المشروع الاميركي الصهيوني الذي لا يواجه الا بلغة القوة ومن راهنت عليه دفع الثمن"، لافتا الى "خطورة الوعد الذي أطلقه رئيس حكومة العدو الصهيوني بأنه بعد فوزه بالانتخابات سيكون هدفه الأول ضم غور الاردن وشمال البحر الميت الى الكيان الصهيوني وهذا يعني خروجه من اتفاقيات ما يسمى السلام التي وقعها مع الاردن والسلطة الفلسطينية"، مؤكدا أن "صراعنا مع هذا العدو مستمر ودائم لان صراعنا معه صراع وجود وليس صراع حدود".

ورأى أن "تعيينات مجلس الوزراء اليوم المتوقعة لن تأتي بجديد لان نهج المحاصصة متواصل ولان السلطة السياسية لا تؤمن بأي اصلاحات وهمها حماية وجودها ومصالحها".

وقال الاسعد: "إن اصدار لبنان لسندات اليوروبوند وصفته التقارير الاقتصادية الدولية بأن فائدتها هي الاعلى في العالم وللاسف فإن هذه الفائدة العالية دليل على أن الدولة أفلست لانها تصدر شيكات مؤجلة ومن دون رصيد".

وأكد أن "لا ولوج للحل في لبنان الا باقرار قوانين استعادة الاموال المنهوبة ودفع الحصانات عن الجميع وملاحقة الفاسدين ومحاسبتهم".



============== فدى مكداشي

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب