علم الدين في اختتام دورة لكرة القدم في المنية: لولا حنكة الحريري لأصبح لبنان كمحيطه مشتعلا بالحروب الداخلية

الثلاثاء 18 حزيران 2019 الساعة 17:50 رياضة
وطنية - اختتم نادي "الإتحاد" بالتعاون مع اللجنة الإدارية لملعب "البالون دور"، دورة "النائب هاشم علم الدين الأولى لكرة القدم"، بحفل على أرض الملعب في المنية، برعاية عضو كتلة "المستقبل" النيابية النائب عثمان علم الدين ومشاركة فاعليات سياسية ودينية واجتماعية ورياضية، وحشد من المشجعين والأندية المشاركة وأهالي البلدة.

بدأ الحفل بقراءة الفاتحة عن روح الراحل النائب هاشم علم الدين، فالنشيد الوطني، ثم قدم عريف الحفل فايز ملص نبذة عن حياة الراحل، وتحدث ممثل اللجنة التنظيمية فشكر النائب علم الدين على "إعادة إحياء الرياضة في المنية".

علم الدين
بدوره، قال علم الدين: "انها الدورة الاولى التي تقام عن روح المرحوم الدكتور هاشم علم الدين ولكنها لن تكون الاخيرة طبعا، لأننا سنعمل على تحويلها الى محطة ونشاط سنوي لتخليد ذكرى هذا الانسان العظيم الذي تعلمنا منه معنى الصدق والوفاء والإلتزام بالعهود والتعالي عن المناصب والمراكز في سبيل مصلحة المنية، فالرياضة تعزز روح التفاهم بين أعضاء الفريق الواحد الذي يسعى الى تحقيق الأهداف التي يعمل لها".

أضاف: "بالتدريب والمثابرة والصبر نتخطى الصعاب ويتحول الحلم الى حقيقة. وهذا هو حالنا اليوم، حيث نمر بمرحلة صعبة وحساسة في بلدنا ولكن بالتعاون والتضحية سننجز المهمة التي وضعناها نصب أعيننا، وهذا ما يعتمده دولة الرئيس سعد الحريري ليمرر هذه المرحلة ويحقق كل ما وعد به من مشاريع وخطط تساهم في تحسين الأوضاع المعيشية والاقتصادية وتطور هذا البلد".

وتابع: "في هذا الوقت بالذات نسمع الكثير عن التنازلات التي قدمها وما زال يقدمها تيار المستقبل بأنها انبطاح وضعف لأهل السنة والتيار الأزرق. لأصحاب هذه الأبواق نقول: كل مواطن لبناني يعلم أنه لولا رجولة وحنكة ومبادرات الرئيس الحريري لأصبح لبنان كمحيطه مشتعلا بالحروب الداخلية، ولكن في الوقت عينه، تيار المستقبل وأهل السنة ليسا مكسر عصا لأي أحد، ونحن لسنا متعصبين، بل إن انتماءنا هو للحريرية السياسية الوطنية، الإنمائية، المعتدلة التي ترفض كل أنواع التطرف وتعتمد شعارا هو "لبنان أولا"، ولكننا لن نقبل أن يكون فقط على حساب هذا التيار وأهل السنة بل بالإشتراك مع كامل الفرقاء السياسيين في لبنان".

وذكر بالقول المشهور: "قد ما علي الوكيل، ما رح يصير أصيل، في قبلو بكتير ...".

وتعليقا على المؤتمر الصحافي للرئيس الحريري، قال علم الدين: "بإسمي واسم أهلي في المنية نؤيد كلام دولة الرئيس الحريري لأنه يعبر عن صوتنا وصوت كل الشارع اللبناني".

وفي الختام، شكر علم الدين "كل من شارك ونظم وعمل على نجاح هذا النشاط المميز".



===============عبير شاكر/س.م

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

نائب رئيس الحكومة اللبنانية: لبنان ليس بحاجة إلى مؤتمر سيدر للنهوض والبطولات الوهمية لا تصل إلى سدة الرئاسة

توسع زراعة الزيتون في البقاع الشم...

تحقيق جمال الساحلي طنية - تعتبر شجرة الزيتون من الزراعات المباركة التى ورد ذكرها في الكتب

الثلاثاء 16 تموز 2019 الساعة 11:16 المزيد

دروب المشي الجبلية في اعالي عكار ...

تحقيق بديعة منصور وطنية - في محافظة عكار، عشرات دروب المشي التي تتفاوت في الصعوبة والمستوي

الإثنين 15 تموز 2019 الساعة 11:55 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب