أسامة سعد حيا الدراجين المتوجهين نحو الحدود مع فلسطين: 71 عاما على النكبة ولا يزال الشباب يناضلون من أجل العودة

الأحد 19 أيار 2019 الساعة 19:15 سياسة
وطنية - التقى الأمين العام ل"التنظيم الشعبي الناصري" النائب أسامة سعد، عند نصب الشهيد معروف سعد في صيدا، الشباب الفلسطينيين واللبنانيين، الذين يحيون الذكرى 71 لنكبة فلسطين، بنشاطات رياضية وثقافية، بعنوان "نبضات إلى فلسطين"، منها مسيرة على الدراجات الهوائية لمدة ثلاثة أيام، انطلقت من مخيم نهر البارد في شمالي لبنان، يوم 17 أيار الجاري، مرورا بالعاصمة بيروت، ووصلت صباح اليوم إلى صيدا، لتتابع إلى مدينة صور، وصولا إلى الحدود الجنوبية مع فلسطين المحتلة.

سعد

وتوجه سعد بكلمة إلى الدراجين، مؤكدا: "مواصلة النضال من أجل العودة إلى فلسطين، على الرغم من مرور 71 عاما على النكبة والتهجير للشعب الفلسطيني"، داعيا الدولة اللبنانية إلى "إعطاء الإخوة الفلسطينيين الحقوق الإنسانية والاجتماعية، بما يساعد على تعزيز النضال من أجل حق العودة".

وقال: "إن هذه المبادرة الرياضية هي مبادرة وطنية أيضا. وإني أعتز بهذه الروح الوطنية العالية والمسؤولية الكبيرة، في رفع شعار حق العودة للشعب الفلسطيني إلى بلاده وأرضه، بعد مرور أكثر من سبعة عقود على النكبة".

أضاف: "على الرغم من ذلك، لا يزال الشباب الفلسطيني يعمل على تحقيق حلمه، بالعيش في بلاده وعلى أرضه مثل كل شعوب العالم. من حقه أن يعيش في بلاده، ومن واجب كل الأحرار والشرفاء في لبنان وفي الوطن العربي وفي العالم، أن يدعموا هذا الحق الطبيعي للشعب الفلسطيني".

ورأى أنه "أيضا من واجب كل الأحرار وكل الوطنيين في لبنان، أن يدعموا حقوق الشعب الفلسطيني الإنسانية والاجتماعية. فهذه الحقوق تساعد على تعزيز نضال الشعب الفلسطيني من أجل حق العودة، وذلك على العكس مما يقوله البعض، الذي يزعم أن حصول الإخوة الفلسطينيين في لبنان على هذه الحقوق، سوف يصرفهم عن النضال من أجل العودة".

وأكد أن "القضية الفلسطينية هي الأولوية الأولى، لدى الشعب الفلسطيني. والمطلوب وقف التضييق عليه على مستوى حرية الحركة والتنقل، وعلى المستوى المعيشي والخدمات الأساسية، من الصحة والتعليم وفرص العمل وغيرها. الإخوة الفلسطنيون في كل دول العالم متمسكون بحق العودة. وهم لا يتركون مناسبة إلا ويطالبون بهذا الحق".

وختم: "أحييكم، وأحيي كل واحد فيكم، وأحيي مبادرتكم لأنها مبادرة مهمة، توجه رسالة كبيرة الأهمية للبنانيين والفلسطينيين على حد سواء، وتقول لهم إن هناك شبابا لا يزالون يرفعون راية حق العودة، بعد سنوات طويلة من النكبة ومن التهجير".

وفي ختام اللقاء قدم الدراجون القميص الخاص بالنشاط، هدية إلى سعد. ثم استأنفوا مسيرتهم إلى الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة.



===========ب.ف.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

الشويري للوكالة الوطنية: القضاء ...

تحقيقماري خوري وطنية - ازداد عدد الأشخاص الذين يعانون الجوع خلال السنوات الثلاث الماضية، إ

الجمعة 19 تموز 2019 الساعة 12:35 المزيد

مستشفى البترون مهدد بالإقفال خلال...

تحقيق لميا شديد وطنية - البترون - ها هو مستشفى البترون، التجربة الاستشفائية النموذجية، على

الأربعاء 17 تموز 2019 الساعة 16:53 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب