النهار: الأسمر يلقى عقابه الموازنة تتأرجح بين خليل وباسيل

الأحد 19 أيار 2019 الساعة 07:17 سياسة

وطنية - كتبت النهار في افتتاحيتها اليوم تقول: "أمام سقوط بشارة الأسمر وإهانته للبطريرك الراحل مار نصر الله صفير، التي جاءت لتثبت كل الاتهامات والاعتراضات التي واجهت رئيس الاتحاد العمالي العام في أدائه وتلكوئه في تحمل مسؤولياته ممثلاً للعمال في لبنان، توالت المواقف الرافضة لانحدار الكلام على المنابر العامة إلى مستوى من السوقية المدانة ولا سيما عندما تطال شخصية روحية استثنائية كشخصية الراحل الكبير، عاكسةً اجماعاً غير مسبوق على مختلف المستويات، على رفضه وإدانته وإنزال العقاب الملائم في حق من تفوّه به.


وجاء الموقف الصادر عن الصرح البطريركي ليتوج تلك الإدانة، إذ عبّر بيان صادر عن المكتب الإعلامي عن "أسف صاحب الغبطة والنيافة البطريرك الكردينال مار بشارة بطرس الراعي ومعه كل أبناء الكنيسة المارونية اكليروسًا وعلمانيين واللبنانيين وسواهم لما صدر من كلام مهين بحق المثلث الرحمة البطريرك الكردينال مار نصرالله بطرس صفير عن السيد بشارة الأسمر، وهو شخص في موقع مسؤولية، وأضاف غبطته: "إننا ندين بشدة هذا الكلام الذي تسبب بجرح بليغ في نفوس كل اللبنانيين مقيمين ومنتشرين وسواهم. ونؤيد ردات الفعل الرسمية والشعبية ومن بينها الصادرة عن مؤسساتنا البطريركية والرابطة المارونية التي قابلت هذا التصرف اللامسؤول بالبيانات المطالبة باستقالته ومقاضاته، كما ننوّه بتحرك النيابة العامة الفوري. وفي كل حال فإن هذا الكلام يُفقد صاحبه حكمًا الأهلية للإضطلاع بمسؤولية تتعلق بالشأن العام. ويُلزمه بالاعتذار من روح المثلث الرحمة ومن جميع اللبنانيين الذين أساء إليهم بكلامه. ولو أن أبواب المغفرة تبقى مفتوحة دائماً أمام كل تائب، فإن أبواب الصرح البطريركي ستبقى مقفلة أمامه إلى حين تكفيره وتعويضه عن خطيئته بما يحفظ قدسية وفاة البطريرك الكبير وكرامة اللبنانيين".

وكانت المباحث الجنائية تحركت فور انتشار الفيديو المتعلق بكلام الأسمر، فاستدعته والأعضاء في الاتحاد الذين كانوا إلى جانبه على المنبر واستمعت إليهم، وأصدرت مذكرة توقيف وجاهية في حق الأسمر فيما أخلي ثلاث آخرين بسند إقامة، في انتظار وصول عضوين آخرين ممن كانوا مع الأسمر للاستماع إلى إفادتيهما. وأوضح وزير العدل ألبير سرحان أنه تابع مع النائب العام التمييزي بالإنابة القضية واطلع منه على توقيف الأسمر نتيجة التحقيق معه، فيما تستمر التحقيقات مع المعنيين الآخرين بالقضية.

وتوالت المواقف المستنكرة والمحتجة على كلام الأسمر في الأوساط السياسية والنقابية، والداعية إلى إقالته من منصبه، فيما توالت استقالات اتحادات من عضوية الاتحاد العمّالي العام. فHعلن رئيس التكتل النقابي المستقل جورج العلم تعليق اتحادات عضويتها في الاتحاد العمالي، إلى حين استقالة المفترين وتصحيح الخلل المزمن. كما دعا المجلس التنفيذي لاتحاد نقابات موظفي المصارف في لبنان إلى "جلسة طارئة تعقد بعد ظهر الإثنين المقبل للبحث في موضوع تعليق عضوية ممثله من هيئة المكتب. كما دعا رئيس الاتحاد العام لنقابات عمّال لبنان مارون الخولي، بعد اجتماع استثنائي للاتحاد، الاتحادات العمالية المنضوية في الاتحاد العمالي العام إلى الاستنكار العلني والتداعي إلى جلسة طارئة لتحويله إلى لجنة تأديبية لعزله وتقديمه إلى القضاء المختص لمحاكمته". وأعلن حزب "القوات اللبنانية" تعليق مشاركة أعضائه في الاتحاد العمالي العام، كما أعلن عضو هيئة مكتب الاتحاد العمالي العام أكرم العربي (الذي كان مع الأسمر على المنبر) التزامه بتوجيهات الحزب "التقدمي الإشتراكي" تعليق عضويته في هيئة مكتب الاتحاد. وقررت الرابطة المارونية بعد اجتماع طارئ، شطب عضوية الأسمر من الرابطة والتقدم بشكوى جزائية بحقه.

==========

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Watch original Beam on Hyde Park Corner

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب