المطران عون ترأس قداس المرافقة لصفير مع كهنة ورهبان ابرشية جبيل: كان صوت الضمير في لبنان

الخميس 16 أيار 2019 الساعة 10:52 سياسة

وطنية -  ترأس راعي أبرشية جبيل المارونية المطران ميشال عون قداس المرافقة الرابع على نية المثلث الرحمة البطريرك  مار نصرالله بطرس صفير وعاونه  فيه كهنة ورهبان الابرشية.

وبعد  الانجيل المقدس القى المطران عون عظة قال فيها :"لطالما اهتم البطريرك صفير بأبرشية جبيل يوم كان مطرانا عليها وبعدما اصبح بطريركا تابع اهتمامه بها لغاية 1990، وهي اليوم تذكره باهتمام وتصلي له لانه كان الراعي الصالح  لها، واهتم بها وكان لها القائد الروحي والمدني بما للكلمة من معنى".

أضاف:"وفي زمن وطني صعب كان صوت الضمير في لبنان لم يتراجع عن الحقيقة، وعن محبته لكل اللبنانيين لانه آمن بلبنان وطنا سيدا حرا ووطن  الرسالة.

وعلى المستوى الكنسي يوم كان كاهنا سنة  1950 حتى عبوره الى بيت الاب السماوي ، كان كاهنا واسقفا وبطريركا، بقي ذاته الانسان المصلي والمتواضع الذي يشهد الشهادة الحقيقية بأمانته ورسالته وتواضعه واستحق ان يكون راعيا صالحا".

وتابع:"لقد امضى 63 سنة في بكركي كاهنا ومطرانا ثم بطريركا، عاش كالراهب في ديره، ومن تضحياته التخلي عن كل شيء.
حياته كانت علامة حب في كل خدمة، كان يقوم بها وكان الراعي الامين ، نرافقه بصلواتنا اليوم .
ارقد بسلام ايها الراعي الصالح بصلاتك من عليائك".
وختم:"نصلي من اجل سيدنا البطريرك الراعي ليبقى الشاهد ويعطي الاساقفة والمؤمنين ان يعيشوا رسالة القداسة وتحقيق ارادة الرب في حياتنا".

 

======سلمى ابو عساف

 

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Watch original Beam on Hyde Park Corner

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب