يعقوبيان من كوبنهاغن:الإفلات من العقاب أكبر التحديات بوجه صون حقوق الإنسان

الثلاثاء 11 كانون الأول 2018 الساعة 18:19 متفرقات
وطنية - شاركت النائبة بولا يعقوبيان في ندوة بالذكرى السبعين لإعلان شرعة حقوق الإنسان، في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، وتحدثت عن مجموعة من النقاط التي "ينبغي التنبه إليها لتحقيق عدالة إجتماعية أكبر في ظل كل الانتهاكات التي يشهدها العالم اليوم".

وأكدت يعقوبيان أن "المصالح القومية والدفاع عن حقوق الإنسان لا ينبغي أن يكونا قيمتين متعارضتين"، وقالت: "يخبرنا التاريخ أنه إذا غض الطرف عن الفظائع، فإنها ستعود حتما إلى تعقبنا".

أضافت: "على الرغم من أننا في لبنان، نفخر بأحد كبار رجالات الدولة وبقامة دبلوماسية مرموقة كقامة الدكتور شارل مالك الذي كان ضمن اللجنة التي صاغت إعلان حقوق الإنسان، إلا أننا نشعر اليوم بأننا كنا قبل 70 عاما أفضل حالا".

ولفتت إلى أن "واحدة من التحديات الرئيسية الكبرى التي تقف عائقا في وجه صون حقوق الإنسان اليوم هي الإفلات من العقاب"، وقالت: "لا يزال بعض مرتكبي الإنتهاكات يعتقدون بأنهم يستطيعون الإفلات من العقاب، لذا نحن بأمس الحاجة للتأكد من أنهم ينالون عقابهم ويشعرون بأنهم معزولون وغير مرحب بهم في الديمقراطيات الحقيقية".

وختمت: "على أوروبا أن تبقى متمسكة بحقوق الإنسان وقيم الإنسانية، لأن العالم أجمع سيخسر حربه الأخلاقية في حال انتصر التطرف لديكم، لأن المتطرفين يغذون بعضهم ويخدمون بعضهم".

يذكر أن يعقوبيان تتوجه اليوم إلى لندن، لمناقشة موضوع "محاربة النظام السياسي الطائفي" في ندوة تنظمها جامعة UCL.



===============س.م

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Watch original Beam on Hyde Park Corner

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب