ندوة لجمعية الصداقة اللبنانية الكوبية في ذكرى اطلاقة الثورة الكوبية

الجمعة 10 آب 2018 الساعة 19:32 متفرقات
وطنية - عقدت "جمعية الصداقة اللبنانية - الكوبية" ندوة في مناسبة الذكرى ال 65 لإنطلاقة الثورة الكوبية، في "قاعة القائد النقابي الياس البواري" في "الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين"، شارك فيها سفير كوبا في لبنان ميغيل پورتو، والوزيرة المفوضة في سفارة فنزويلا عميرة زبيب، وممثلو هيئات حزبية ونقابية، وثقافية، وشبابية وفلسطينية، وخريجو جامعات كوبا.

ورأى البيان الصادر عن الندوة أن "لانتصار الثورة الكوبية بقيادة فيديل كاسترو، على تخوم اشرس دولة امبريالية، اهمية كبيرة، وهي مثال يعزز ثقة الشعوب في إمكان الانتصار. فالعدو الامبريالي الذي يواصل عداءه لكوبا، وفرضه الحصار الاقتصادي الجائر عليها، وتآمره المركّز على فنزويلا اقتصاديا وأمنيا، ومحاولة اغتيال رئيسها نيكولاس مادورو، لأحداث فوضى وفتن، لإسقاط نهجها الاستقلالي التحرري البوليفاري، هو العدو نفسه الذي يمارس هجمة شرسة ضد شعوبنا العربية، مستخدماً أداته الصهيونية، والرجعية العربية، لدعم التنظيمات الارهابية، واشعال حروب محلية، كإقامة "شرق اوسط جديد" وتحقيق "صفقة العصر"، لتصفية القضية الفلسطينية، وجعل "اسرائيل" دولة قومية يهودية توسعية، في محيط يتشكل من دويلات صغيرة دينية ومذهبية وأثنية متناحرة".

وأعرب المشاركون عن "أهمية الاستفادة من تجربة الثورة الكوبية، والعمل على توحيد قوى النضال والمقاومة الشاملة على الصعيد العربي، لمجابهة وافشال الهجمة الامبريالية ـ الصهيونية، وتحقيق مطامح شعوبنا العربية". كما ووجهوا "تحية تضامن مع كوبا وشعبها الصديق، والمطالبة برفع الحصار الاقتصادي الأميركي عنها، ومع الشعب الفنزويلي الصديق، وإدانة شديدة لمحاولة اغتيال رئيسها مادورو".



======= ر.ح.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب