أجيال للتنمية استهلت نشاطها الميلادي بمسرحية غنوى للأطفال

السبت 23 كانون الأول 2017 الساعة 10:59 متفرقات
وطنية - استهلت جمعية "أجيال للتنمية"، التي ترأسها السيدة سينتيا قرقفي حبيش، نشاطها الميلادي أمس، بمسرحية "غنوى" للأطفال التي أقيمت على مسرح مدرسة عين النمر في القبيات.

حضر اللقاء فعاليات وجمعيات كشفية وعدد كبير من الأطفال الذين قدر عددهم ب 1000 طفل، وقد توافدوا من مختلف المدارس والمناطق العكارية.

وألقت السيدة حبيش كلمة في بداية اللقاء رحبت فيها بالحضور، قائلة: "كلنا ندرك أن هذا العيد هو عيد الفرح، فرح يسوع الذي أضاء العيد بالحب، والذي حول حياته إلى مسيرة محبة". وأضافت: "هذا العيد هو عيد الطفل لأنه عيد الطفل يسوع. وإن سبب اللقاء هو لجعل الأطفال أكثر سرورا وفرحا".

اضافت: "إن العيد هذه السنة يأتي تزامنا مع السنة العاشرة على تأسيس مؤسسة "أجيال للتنمية" التي بدأت كفكرة ميلادية لتكبر وتتوسع مع الأيام، الأشهر، والسنين، لتصبح جمعية خيرية من مؤسسات هذه المنطقة العزيزة". كما تطرقت السيدة حبيش في كلمتها إلى أن "نشاطات المؤسسة لا تقتصر على النشاطات الميلادية، بل تتعداها إلى أكثر من ذلك، فهي على مدار السنة تقوم بمساعدة المرضى في مأوى العجزة. وكجزء من نشاطاتها كانت حملة تشجير بآلاف الأشجار في عكار".

وأشارت الى "ان فكرة مهرجانات القبيات الدولية بدأت مع جمعية "أجيال للتنمية" وانتقلت لتصبح مشروعا سنويا مستقلا".

بعد ذلك، قدمت غنوى مسرحيتها التي لاقت تفاعلا وإعجابا كبيرين، فتفاعل الأطفال مع غنوى إذ رددوا الأغاني ورقصوا فرحا.

واختتم الاحتفال بتوزيع بابا نويل هدايا العيد على الاطفال المشاركين.



========== ر.ع

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب