خريجو معهد الادارة ناشدوا الرؤساء إصدار تشكيلاتهم

الأحد 13 آب 2017 الساعة 10:52 متفرقات
وطنية - وجه رؤساء الدوائر ال127 الذين انهوا في المعهد الوطني للادارة دورتهم المكثفة منذ سنة وثلاثة أشهر كتابا مفتوحا الى الرؤساء الثلاثة طالبوهم فيه بالاسراع في اصدار مرسوم توزيعهم على الادارات العامة بحسب مشروع المرسوم المعد من مجلس الخدمة والمودع مجلس الوزراء.

وجاء في الكتاب: "أولا، نحن طلاب الدورة ال23 في الدرجة العليا في المعهد الوطني للادارة (بعبدا) لوظائف الفئة الثالثة الذين التحقوا بدورة المعهد بتاريخ 2 شباط 2015 وانهوا دروسهم وتدريبهم نهاية نيسان 2016، وذلك بعد صدور مرسوم الحاقهم بالدورة المذكورة حسب المرسوم رقم 559/2014. ثانيا، إن رؤساء الدوائر ال127 يعتبرون حكما موظفين ثابتين في وظائف الفئة الثالثة وهم ينالون درجة كل سنتين حكما كباقي الموظفين وذلك اعتبارا من تاريخ بداية دورتهم ويحتفظون بحقهم في التدرج والترفيع بحسب ما نص عليه قانون الموظفين. ثالثا، ان الموظفين المثبتين هؤلاء الذين دخلوا عبر مباراة اجراها مجلس الخدمة المدنية عام 2012 وما زالوا ينتظرون صدور مرسوم توزيعهم على الادارات العامة منذ انتهاء الدورة اي منذ سنة و3 اشهر والمعد في مجلس الخدمة المدنية بحسب مرسوم تحديد الشواغر رقم 8671/2012، يسألون هل هذا الوقت الطويل غير كاف للانتهاء من هذه المسألة الحيوية والتي يجب ألا تأخذ هذه المماطلة التي تؤثر على نفسية الطلاب كما على انتاجية الادارة؟"

أضاف: "رابعا، ان رؤساء الدوائر ال127 امتحنوا في مجلس الخدمة المدنية خطيا وعبر مقابلات، ثم بحوالى مئة مادة في المعهد من كل العلوم الإدارية والحقوق والتدريب القيادي وناقشوا ابحاثا على مستوى اكاديمي عال ومقابلات وغيرها، وكل ذلك في سبيل تحضير الموظفين ليستلموا دوائرهم وهم على أتم الجهوزية وليكونوا العضد والسند في الاصلاح الاداري المنشود. خامسا، الجدير ذكره ان مشروع المرسوم ارسل من مجلس الخدمة المدنية الى مجلس الوزراء أوائل السنة الحالية ووضع غير مرة على جدول الاعمال ثم يسحب عن الجدول فجأة دون معرفة الاسباب لذلك، وما زال الانتظار سيد الموقف".

وتابع: "نناشد بهذا الكتاب فخامة الرئيس ودولتي الرئيس والسادة الوزراء أخذ موضوعنا بأهمية كبيرة ووضعه في أولوية التعيينات التي تتحضر للانجاز في مجلس الوزراء. ونحن على أهبة الاستعداد للالتحاق بمراكزنا المحجوزة والعمل على استعادة الثقة كما رفعت الشعار الحكومة الحالية وفي عهد الاصلاح واعادة تفعيل المؤسسات والادارات لما لتشكيلاتنا من نتيجة ايجابية كبيرة وضخ الدم الجديد في الادارات على مستوى القيادات في الادارات التي تعاني شغورا مخيفا خصوصا في الفئة الثالثة".

ختاما: "أخيرا وبعد شكر كل وسائل الاعلام ولا سيما التي ألقت الضوء اخيرا على موضوعنا، يهمنا التأكيد اننا للاصلاح عنوان وللعمل نبراس وكل العناوين العكسية الاخرى تكمن فقط في تأخير تعييننا وليس من مسؤوليتنا ذلك".



==== ن.ح.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

لا زيادة على الأقساط حتى إقرار ا...

تحقيق فرح نصور وطنية - "لا زيادة على الأقساط حتى إقرار الموازنة". جملة أجمع عليها م

الأربعاء 04 تشرين الأول 2017 الساعة 11:41 المزيد

سرطان الثدي المرض الأكثر شيوعا وت...

تحقيق خاص الوكالة الوطنية للاعلام وطنية - يكشف السجل الوطني لداء السرطان في وزارة الصح

الأربعاء 04 تشرين الأول 2017 الساعة 08:33 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب