اليوم الثالث من مباريات كأس آسيا في كرة السلة: فوز كبير لليابان وأستراليا على تايوان وهونغ كونغ

الخميس 10 آب 2017 الساعة 19:49 رياضة

وطنية - تواصلت اليوم المباريات ضمن كأس آسيا في كرة السلة ال 29 والتي يستضيفها لبنان من 8 آب إلى 20 منه على ملعب نهاد نوفل، برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ضمن منافسات المجموعة الرابعة.

وسجل اليوم الثالث بحسب بيان للجنة الاعلامية، النتائج التالية، "فحقق الفريق الياباني فوزه الأول على حساب المنتخب التايواني بفارق كبير 38 نقطة (87-49)، والأرباع على الشكل التالي (22-17، 40-22، 60-34، 87-49) فيما مني منتخب تايوان بخسارته الأولى بعدما سبق له أن هزم هونغ كونغ في مباراة الإفتتاح 77-62.

وتساوى اليابانيان ماكوتو هيجياما وتاكوما فوروكاوا بتسجل 15 نقطة وهو عدد النقاط نفسه الذي سجله التايواني إي هيزيانغ شو. وتميز اليابانيون بالسيطرة على المتابعات 43 ونسبتهم الجيدة في التصويب من خارج القوس بـ 10 رميات ناجحة من اصل 22 محاولة، كما ترجموا اداءه الجماعي بـ 21 تمريرة حاسمة.

بداية متقاربة بين المنتخبين، مع تفوق بسيط للتايوانيين الذين نجحوا في التقدم (8-5) (10-5)، و(12-10) قبل 3 دقائق و50 ثانية على نهاية الربع الأول، لينجح بعدها اليابانيون من التقدم للمرة الأولى في اللقاء (15-12) قبل دقيقتين و48 ثانية، ومن ثم (20-15)، لتبقى الأمور على حالها وينتهي الربع الأول بتقدم ياباني بنتيجة (22-17).

وقد واصل اليابانيون تقدمهم مع بداية الربع الثاني، ووسعوا الفارق تدريجيا إلى 9 نقاط (26- 17)، وسط ضياع تام للفريق التايواني "شون سان شو"، الذي وقف عاجزا أمام اختراقاتهم، على رغم الوقت المستقطع الذي طلبه ليبقى التقدم ياباني (28-19) قبل نهاية الربع الثاني بـ 4 دقائق و30 ثانية، ويزيد تدريجيا إلى 16 نقطة (35-19)، ومن ثم (40-20) لينتهي الربع الثاني والشوط الأول بتقدم ياباني مريح (40-22).

وبقيت الأمور على حالها مع بداية الربع الثالث، وتحديدا بعد مرور ثلاث دقائق حيث واصل المنتخب الياباني تقدمه 45-24، مع تطبيق مدربه الأرجنتيني جوليو لاماس خطة دفاع "الرجل لرجل"، لينتصف هذا الربع بتقدم دائم لليابانيين 48-26، من دون وجود ردة فعل للتايوانيين الذين أعلنوا الإستسلام وسط تنظيم دفاعي وهجومي للخصم ليتعمق الفارق ويصل إلى 27 نقطة 55-28 قبل دقيقتين و11 ثانية على نهاية الربع الثالث، وينتهي يابانيا بفارق 26 نقطة وبنتيجة 60-34.

الربع الأخير كان أشبه بتمرينة للمنتخبين، اذ أدرك التايوانيون أن المهمة باتت مستحيلة لتقليص الفارق الذي وصل مع بداية هذا الربع إلى 33 نقطة (67-34)، فأراح المدرب الأرجنتيني للمنتخب الياباني بعضا من لاعبيه الأساسيين. وعلى رغم ذلك لم ينجح المنتخب التايواني من تقليص الفارق فإنتهى اللقاء "باكتساح" ياباني وبفارق 36 نقطة (87-49).

وبعد المباراة، قال مدرب منتخب اليابان: "خاض لاعبونا مباراة نارية وقد تميزوا بدفاعهم الصلب تحديدا في الربعين الثاني والثالث".كما تحدث عن "اللعب الجماعي وقد ظهر التجانس في ما بين اللاعبين، ونملك حظا كبيرا في التأهل والحصول على المركز الثاني في المجموعة".

وقال المدرب التايواني من جهته: "لم نستطع الفوز بسبب اللعب الفردي والضعف الدفاعي وسنعمل على تحسين الأداء من ناحية اللعب الجماعي".

استراليا - هونغ كونغ
وضمن منافسات المجموعة الرابعة، حقق المنتخب الأسترالي فوزه الثاني على التوالي على حساب هونغ كونغ بنتيجة كبيرة (99-58) وبفارق 41 نقطة، والأرباع على الشكل التالي (28-15، 56-30، 81-45، 99-58)، لينفرد بصدارة المجموعة الرابعة من دون خسارة، فيما مني منتخب هونغ كونغ بخسارته الثانية قابعا في أسفل الترتيب جراء خسارتين أمام تايوان واستراليا.

تقدمت استراليا سريعا (14-8) بعد مرور 5 دقائق على بداية المباراة، وبدا واضحا فرق عامل الطول والبنية الجسدية لمصلحة المنتخب الأسترالي الذي أصر على اللعب من داخل المنطقة، فحاولت هونغ كونغ تسريع نمط المباراة إلا ان الأستراليين امتازوا ايضا في التسديدات البعيدة ليبقوا متقدمين (17-10) ومن ثم (20-13) قبل 3 دقائق على نهاية الربع الأول الذي انتهى بتقدم استرالي مريح نوعا ما وبفارق 13 نقطة (28-15).

وكانت بداية كارثية لمنتخب هونغ كونغ في الربع الثاني، اذ تلقت سلتهم في دقيقة ونصف 8 نقاط، ليزيد التقدم لمصلحة استراليا إلى 21 نقطة (36-15) بعد مرور 3 دقائق من بدايته فقط، بعدما فشل فيه رجال المدرب "هينغ كينغ أون" من استيعاب الفورة الأسترالية فانهاروا امام سلات "الكونغورو" من كل حد وصوب، ليرتفع الفريق تدريجيا إلى 24 نقطة، ومن ثم 26 (45-19) قبل 4 دقائق من نهاية الربع الثاني، الذي بات آخره أشبه بتمرينة في ظل وجود الفوارق الفنية والجسدية بين المنتخبين لينتهي بتقدم استرالي كبير جدا بفارق 26 نقطة (56-30).

وواصل المنتخب الأسترالي في الربع الثالث التسجيل من كل المسافات، مانعا هونغ كونغ من القيام بأي ردة فعل قد تحيي آمالهم بالعودة إلى أجواء اللقاء، فوسع الفارق مجددا إلى 29 نقطة (64-35)، قبل ان يريح المدرب أندريه ليمانيس بعضا من لاعبيه الأساسيين قبل 3 دقائق على نهاية الربع الثالث وفريقه متقدم 76-43، لينتهي هذا الربع بتقدم دائم ومريح لأستراليا بفارق 36 نقطة (81-45).

ولم يختلف مشهد الربع الأخير عن غيره، فأكملت استراليا سيطرتها على مفاصل المباراة من كل جوانبها وقدمت كرة سلة جميلة من ناحية تدوير الكرة هجوما، والإلتزام بخطة المدرب دفاعا، واستمر الفارق تدريجيا بالتوسع حتى انتهى اللقاء بفوز كبير لأستراليا على هونغ كونغ بنتيجة ( 99-58) وبفارق 41 نقطة".



======= ر.ح.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

لا زيادة على الأقساط حتى إقرار ا...

تحقيق فرح نصور وطنية - "لا زيادة على الأقساط حتى إقرار الموازنة". جملة أجمع عليها م

الأربعاء 04 تشرين الأول 2017 الساعة 11:41 المزيد

سرطان الثدي المرض الأكثر شيوعا وت...

تحقيق خاص الوكالة الوطنية للاعلام وطنية - يكشف السجل الوطني لداء السرطان في وزارة الصح

الأربعاء 04 تشرين الأول 2017 الساعة 08:33 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب