المركز العربي للابحاث ودراسة السياسات واصل جلساته وكلمات تحدثت عن التاريخ العثماني والغرب الاسلامي والتغلغل الغربي

الجمعة 21 نيسان 2017 الساعة 19:43 سياسة
وطنية - تابع المركز العربي للابحاث ودراسة السياسات أعمال مؤتمره المنعقد في فندق ال"بريستول" بعنوان "العرب: من مرج دابق إلى سايكس - بيكو 1516-1916 - تحولات بنى السلطة والمجتمع من الكيانات والامارات السلطانية إلى الكيانات الوطنية".

وترأس عبد الرحيم بنحادة جلسة عن "التاريخ العثماني والتواريخ المحلية"، وتحدث فيها الدكتور ناصر الدين سعيدوني عن "الجزائر العثمانية في الذاكرة التاريخية: إشكالية السيادة الجزائرية في العهد العثماني"، وقال: "إن أهمية إشكالية السيادة الجزائرية قبل الاحتلال الفرنسي تعود إلى الدور الذي أدته في تشكل الإحساس المعادي للسياسة الاستعمارية لدى الجزائريين، وتبلور الوعي الوطني لدى النخب والحركة الوطنية".

بن ميلاد
وتحدث الدكتور لطفي بن ميلاد عن "الغرب الاسلامي وموقفه إزاء صعود السلطنة العثمانية وحضورها في المتوسط 1453- 1535: قراءة جديدة في جذور الاتصال ومواقف السلطة والنخبة "، وقال: "ينبغي عدم العودة بالعلاقات بين العثمانيين والمغاربة إلى مرحلة متأخرة تصب في جانب عدائي، بل يعود الأمر الى السيطرة النهائية العثمانية على آسيا الصغرى وتراقيا وفتح القسطنطينية، حيث سارعت السلطنة الحفصية إلى إرسال وفود ربما تضمنت تهنئة من الانتصارات على القسطنطينية العظمى".

الخيلي
وقدم الدكتور عبد الحي الخيلي بحثَا بعنوان "أزمة المركز العثماني وإرهاصات تأسيس الدول المستقلة في البلدان المغاربية بين القرنين السابع عشر والتاسع عشر"، وقال: "إن الأرشيف التونسي والمغربي يزخر بوثائق تؤرخ للعلاقات المتميزة بين البلدين".

المريمي
وتحدث الدكتور محمد المريمي عن "البلاد التونسية والمرحلة الانتقالية بين 1574-1637"، وقال: "إن المرحلة الانتقالية شهدت مجيء الأندلسيين إلى تونس، وصاروا يعدون من أهل البلاد، واندمجوا في المجتمع وكانوا سندا سياسيا للأعيان، وكان الانتقال السياسي يحمل توجها معينا، فلا يمكن الحديث عن دولة في تونس، بل عن سلطة وولاية".

سيف
وترأس الدكتور المؤرخ أنطوان سيف جلسة، لافتا إلى أن "الموضوع المركزي لهذا المؤتمر هو رصد التحولات في بنى السلطة السياسية، ومفصلها الانتقال من كياناتها السلطانية إلى كيانات الدولة الوطنية"، وقال: "إن إطار هذه التحولات بالمعنى الجغرافي هو المنطقة العربية. أما بالمعنى التاريخي فهو اطار محدد بين حدثين تفصلهما أربعة قرون يندمج فيها التاريخ العربي بالتاريخ العثماني"..

مبيضيين
وتحدث الباحث مهند مبيضيين عن "الاصلاح العثماني للبلاد العربية في أدب اللوائح: لائحة عبد الرحمن بن الياس المدني نموذجا"، فقال: "إن أدب الرسائل واللوائح يشكل جزءا من التفكير بشؤون إدارة الدولة، وهو أدب هدف إلى التنبيه إلى الظواهر السلبية في الدولة والمجتمع وتبيان الاساس الذي يعتمد عليه رجال الدولة".

بو لحية
من جهته، تطرق الدكتور يحيى بو لحية إلى "أصداء التنظيمات العثمانية وتجربة محمد علي في المغرب الأقصى في فترة ما قبل الحماية الفرنسية عام 1912"، وقال: "إن المشرق العربي وتجاربه النهضوية مثلت ملاذا معنويا ضمن مختلف الرؤى الاصلاحية المحلية التي انتجتها الدولة وقراراتها التحديثية، أو من ثنايا كتابات النخب في الميادين السياسية والاجتماعية والدينية والفكرية".

مكاوي
وتحدثت الدكتورة نجلاء مكاوي عن "التوظيف السياسي للدين والقانون في مشروع محمد علي"، متناولة "مسألة اقتراب محمد علي من دور الدين والقانون وكيفية استخدامهما في مشروعه".

خليفة
أما المؤرخ الدكتور عصام خليفة فقال خلال ترؤسه إحدى الجلسات بعنوان "التغلغل الغربي ومسالكه": "منذ مجيء نابوليون كانت هناك نظرة جيوبوليتيكية عندما قال إن سوريا هي مفتاح آسيا. من هنا، نرى سعي الغرب إلى إيجاد وطن قومي لليهود في فلسطين".
ولفت إلى "موقف فرنسا غير المؤيد يومها لهذه الفكرة، لأنها كانت تريد السيطرة على فلسطين وسوريا ولبنان".

مرقطن
وقدم الدكتور محمد مرقطن بحثا بعنوان "جواسيس في الأراضي المقدسة: الرحالة الغربيون والاكتشافات الأثرية في فلسطين والتمهيد للمشروع الصهيوني 1800-1914"، فقال: "إن فترة القرن التاسع عشر تعتبر مفصلا في تاريخ فلسطين تجسدت في حملة نابوليون عليها. وهنا، بدأت الصراعات الكبرى على فلسطين".

حسين
وتحدث الدكتور ليث مجيد حسين عن "خط سكة حديد برلين - بغداد: المطامع الاقتصادية والعلمية لالمانية القيصرية في العراق"، فقال: "في عام 1888، بدأت حقبة المانية منفتحة على الشرق تدفقت معها مشاريع صناعية وتجارية، فأثارت مخاوف بريطانيا التي سعت للحصول على امتيازات".

الزعبي
من جهته، تطرق الدكتور أمجد الزعبي إلى "التغلغل الألماني في الدولة العثمانية من خلال الاستشراق: دراسة في الوظائف والأدوار في الربع الأخير من القرن التاسع عشر"، متوقفا عند "أسباب اندفاع الرأسماليين الالمان ناحية العثمانيين".


========================

طريق دير المخلص المغيرية باتت أش...

تحقيق احمد منصور وطنية - تستمر المعاناة والآلام والعذابات اليومية، المتعددة الوجوه منذ

الجمعة 21 نيسان 2017 الساعة 13:03 المزيد

مستشفى الهرمل الحكومي: معاناة من ...

تحقيق جمال الساحلي وطنية - يعتبر مستشفى الهرمل الحكومي بمثابة الصرح الصحي المتقدم الاو

الثلاثاء 04 نيسان 2017 الساعة 12:36 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب