الثلاثاء 24 كانون الثاني 2017 | 11:11

المولى وقعت اتفاقية تعاون بين الجامعة الاسلامية وجامعة نيس

الأربعاء 11 كانون الثاني 2017 الساعة 13:06

وطنية - غادرت رئيسة الجامعة الاسلامية في لبنان الدكتورة دينا المولى الى فرنسا، تلبية لدعوة رسمية تلقتها من عدد من الجامعات الفرنسية، لعقد لقاءات مع عدد من رؤساء الجامعات الفرنسية وتوقيع اتفاقيات تعاون مشتركة والمشاركة في المؤتمر الذي تقيمه "جمعية بيت علوم الانسان" في باريس مع اللجنة الدولية لمكافحة العنف المنعقد في 18 الحالي في باريس.

استهلت المولى لقاءاتها بزيارة جامعة نيس حيث التقت رئيسة جامعتها فريديريك فيدال في حضور عميد كلية الحقوق في جامعة نيس كريستيان فالار، ونائب رئيستها للعلاقات الخارجية جان غرستوف مارتن ونائب رئيستها للاتفاقيات الخارجية جوليو جوريني ومديرة مكتبها اولغا غريس، وجرى استعراض قضايا وشؤون البحث العلمي والتعليم العالي فضلا عن العلاقات الثقافية والاكاديمية بين لبنان وفرنسا، وتم التباحث في سبل التعاون بين جامعة نيس والجامعة الإسلامية في لبنان بما يسهم في تعزيز العلاقات الثقافية والعلمية والبحثية.

ووقعت الرئيسة المولى والرئيسة فيدال اتفاقية تعاون مشترك تشمل تبادل الاساتذة والطلاب والمشاركة على مستوى مناقشة رسائل الماجستير واطاريح الدكتوراه، وتنظيم مشاريع وابحاث ومؤتمرات مشتركة في مختلف الاختصاصات. وتم الاتفاق على اعداد مشروع مشترك تتعاون فيه الجامعة الاسلامية مع جامعة نيس وجامعة لافال الكندية حول قانون الصحة واخلاقيات المهن الطبية.

وشكرت المولى الرئيسة فيدال لدعوتها وحفاوة الاستقبال، معربة عن سعادتها بتوقيع اتفاقية التعاون التي تسهم في تطوير البحث العلمي، ولا سيما ان الجامعة الاسلامية حريصة على مواكبة كل جديد يسهم في تحسين الجودة في التعليم، وهي تسعى لتقديم الافضل لطلابها واساتذتها الوافدين اليها من كل مناطق لبنان.

واشارت الى رؤية الجامعة الاسلامية في تفعيل التواصل والتعاون مع الجامعات الاجنبية بما يعزز مسيرة البحث العلمي ويعود بالفائدة على الطلاب والمجتمعات والشعوب، فالجامعة الاسلامية فضلا عن كونها عضوا في الوكالة الجامعية الفرنكوفونية تعمل لاقامة علاقات تعاون مع كل الجامعات وخاصة الفرنكوفونية منها لما لها من دور ومكانة وعراقة في مسيرة التعليم الجامعي.

هذا، وأولمت فيدال على شرف الرئيسة المولى في حضور أركان جامعة نيس.


================== و.خ