الأربعاء 29 حزيران 2016 | 10:23

الفصائل والقوى الفلسطينية في لبنان جددت ترحيبها بزيارة بان كي مون لمخيم نهر البارد

الأربعاء 23 آذار 2016 الساعة 22:10

وطنية - عقدت قيادة الفصائل والقوى الوطنية والاسلامية الفلسطينية في لبنان، اجتماعا طارئا في سفارة دولة فلسطين في العاصمة بيروت، لدراسة آخر المستجدات المتصلة بقرارات واجراءات وكالة الأونروا التعسفية، وآخرها تلك المتعلقة بالاستشفاء، وقد صدر عن الإجتماع البيان التالي:

1. جدد المجتمعون تأكيد حرصهم على انجاح زيارة الأمين العام للامم المتحدة السيد بان كي مون إلى لبنان وإلى مخيم نهر البارد بالتحديد، باعتبارها مكسبا وطنيا فلسطينيا يجب الاستفادة منه من أجل حشد التمويل اللازم لاستكمال إعادة اعماره.

2. شكر المجتمعون الجهات الرسمية والحزبية اللبنانية التي تتفهم معاناة ومخاوف أهلنا اللاجئين الفلسطينيين.

3. أكد المجتمعون على التمسك بالقضايا والمطالب والإحتياجات الإنسانية للاجئين الفلسطينيين لدى وكالة الأونروا في لبنان.

4. قررت قيادة الفصائل والقوى الوطنية والاسلامية الفلسطينية الموافقة على الحوار مع الأونروا.

5. تجدد القيادة السياسية دعمها لخلية الأزمة وتفويضها بمواصلة التحركات الاحتجاجية المنسجمة مع مسار الحوار الذي من المتوقع أن يبدأ خلال الاسبوعين القادمين.

6. تكرر قيادة الفصائل والقوى الفلسطينية التأكيد على أهمية تنظيم تحركات داعمة للانتفاضة الفلسطينية.



7. وجه المجتمعون التحية لاهلنا في الوطن المحتل المنتفضين بوجه الاحتلال الصهيوني.

8. وجه المجتمعون تحية اجلال واكبار لشهداء الانتنفاضة الفلسطينية، كما حيوا الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني الغاصب.

========================