الإثنين 26 أيلول 2016 | 03:13

المشنوق التقى في لندن وزير الدولة للأمن وسكرتير الداخلية ومدير الشرطة وزيرة الداخلية: لتعزيز التعاون الأمني وإعطائه دفعا جديدا

الأربعاء 23 آذار 2016 الساعة 19:08

وطنية - جددت وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي خلال لقائها وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، استعدادها ل"تعزيز التعاون الامني مع لبنان وزيادة الدعم له من خلال قوى الامن الداخلي اللبناني بهدف توطيد الاستقرار الداخلي ومكافحة التطرف والارهاب".

وأمضى المشنوق في اليوم الثالث من زيارته الرسمية الى العاصمة البريطانية، يرافقه الوفد الامني اللبناني، أكثر من ساعتين ونصف ساعة في مقر وزارة الداخلية البريطانية حيث أجرى سلسلة لقاءات تناولت تعزيز مختلف اوجه التعاون الأمني الثنائي اللبناني - البريطاني.

وأبرز من التقاهم المشنوق نظيرته البريطانية ووزير الدولة للأمن جون هايس وسكرتير الدولة الدائم لوزارة الداخلية مارك سيدويل ومدير الشرطة ديفيد لامبرتي. اما الوفد اللبناني فقد ضم المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم ومدير الادارة المشتركة في وزارة الداخلية العميد الياس الخوري ورئيس شعبة المعلومات العميد عماد عثمان والعقيد خالد حمود.

ماي
من جهتها، أبلغت ماي المشنوق "تقدير الحكومة البريطانية لما يبذله لبنان من جهود وما يقوم به من انجازات وخطوات على صعيد مكافحة الارهاب والتطرف، اضافة الى المساعدات والتسهيلات التي يقدمها الى النازحين السوريين".

بدوره، شكر وزير الداخلية لنظيرته البريطانية اهتمام حكومة بلادها ب"تعزيز التعاون مع الحكومة اللبنانية وخصوصا وزارة الداخلية ومختلف اجهزتها الامنية، وتحديدا تقديم الخبرات البريطانية في مجال التدريب اكان على صعيد مكافحة الارهاب او على صعيد المهمات الامنية اليومية، ذلك ان للاجهزة البريطانية تجربة مميزة وخبرة متقدمة في مجال تحسين صورة رجل الشرطة وكيفية تعامله مع المواطن وتحديد العلاقة بينهما".

وردت ماي مؤكدة "ضرورة استمرار التواصل من اجل تعزيز التنسيق وتفعيل التعاون مع الجانب اللبناني واعطائه دفعا جديدا"، واعدة ب"إعطاء التوجيهات لمختلف دوائر وزارتها للمضي في هذا الاتجاه".

دقيقة صمت
على صعيد آخر، صودف وجود الوفد اللبناني في وزارة الداخلية البريطانية مع دعوة وجهت الى جميع العاملين في الوزارة للوقوف دقيقة صمت حدادا على ضحايا تفجيرات بروكسيل، فشارك اعضاؤه في هذه الوقفة التضامنية، بحضور السفير البريطاني في بيروت هوغو شورتر.

وعلى هامش لقاءاته مع المسؤولين البريطانيين، استقبل المشنوق في مقر إقامته، النائب السابق لرئيس مجلس الوزراء عصام فارس، وكان عرض للأوضاع في لبنان والمستجدات الاقليمية.



===============س.م