الخميس 29 أيلول 2016 | 02:53

جنبلاط : خرائط جديدة للمنطقة في ظل تنسيق أمني وعسكري أميركي روسي مشترك

الخميس 17 آذار 2016 الساعة 08:38

وطنية - علق رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط عبر حسابه على تويتر انه "بعيدا عن التحليلات الاستراتيجية الطويلة والمملة والمعقدة لكبار الباحثين، وبعد تناول القهوة صباحا ومنقوشة زعتر وبعد سماع الأخبار على الراديو،ال "ب ب س" و"مونتي كارلو"، كيف نفسر ان المهمة الروسية انتهت في سوريا تحت شعار ضرب الارهاب وداعش لا تزال موجودة في غالب مقراته، انه امر غريب عجيب في ظل تنسيق أمني وعسكري أميركي روسي مشترك تحت شعار محاربة الارهاب".

اضاف: "الا اذا قد بدأت رسم خرائط جديدة للمنطقة ابتداء من الكيان الكردي الجديد الى ما يسمى سوريا المفيدة، الى غيرها من الطروحات يضعها في الخفاء رجال الظل وفيها البقاء على الدولة الاسلامية تبريرا لقيام دويلات اخرى".


وختم: "انه لا شك مشهد محير على وقع مفاوضات عقيمة في جنيف على بين لاءات الجعفري وتملق قدري جميل وجهاد مقدسي".



======================ل.ب