الأربعاء 31 آب 2016 | 09:02

مدارس الجمعية الحميدية تتضامن مع اهالي مضايا السورية

الإثنين 11 كانون الثاني 2016 الساعة 21:01

وطنية - أعلنت مدارس الجمعية الحميدية في كافة فروعها في محافظة عكار، عن تضامنها مع اهالي مضايا السورية وتشارك الطلاب وأفراد الهيئتين التعليمية والإدارية، في الاعتصامات الرمزية التي نظمت في المدارس التابعة للجمعية وهي "مجمع عمر ابن الخطاب، مجمع أبي بكر الصديق، ثانوية علي بن ابي طالب"، حيث رفع الطلاب اليافطات المنددة بالحصار، والمتضامنة مع الاطفال الذين يموتون جوعا، وقد تمت جمع التبرعات من الطلاب الراغبين بالمساعدة.

والقى رئيس الجمعية المحامي خالد محمد الزعبي كلمة بالطلاب مثنيا على غيرتهم، ومشجعا القيم التي تربوا عليها، من نصرة المظلوم والضعيف، والتعاطف مع القضايا الإنسانية، مشددا على دور ورسالة الجمعية الحميدية الخيرية الاسلامية التي تقف الى جانب المظلوم دون تفرقة، وبأن الجمعية تأسست على مبادئ ورسالة واضحة،ألا وهي نشر العلم ومحاربة الجهل، وإعلاء القيم الإنسانية والأخلاقية والدينية التي تدعو الى العدالة والمساواة والرحمة ونصرة المظلوم، شاكرا للطلاب وللعاملين في الجمعية على وقفتهم وتضامنهم، متضرعا إلى الله تعالى أن يعم السلام والأمن والأمان البلاد العربية ولبنان والعالم أجمع، وأن لا نعود ونرى ونسمع عن أطفال يموتون جوعا وقتلا وتشريدا.


=================