ايلي معلوف شارك في امسية فنية عربية في مهرجان الروك الهولندي

الأربعاء 09 كانون الأول 2015 الساعة 13:04 فن
وطنية - أقيمت الدورة التاسعة لمهرجان "Le Guess Who?" لموسيقى الروك العالمية، في مدينة "أوتريخت" الهولندية والتي سبق وأعلنت "عاصمة الثقافة الاوروبية" لعام 2015. وللمرة الأولى استضاف المهرجان "ليلة ارتجالات شرقية" شارك فيها ثلاثة فنانين هم: الموسيقي اللبناني إيلي معلوف عازفا على آلة البزق والفنانة العراقية سحر طه في غناء وعزف على العود والفنان الفلسطيني ضرار كلش عازفا على آلة العود، والذي حل بدلا من عازف البزق اللبناني رامي زيدان الذي لم يتمكن من المشاركة لعدم حصوله على التأشيرة.

بداية افتتح الموسيقي إيلي معلوف الامسية مع موسيقى بعضها من تأليفه واخرى مقاطع لأغنيات معروفة، بدءا بمعزوفة "رستوند" وهي حوار بين مقام الرست ومقام النهاوند ومعزوفة بعنوان "Dance For M.A.K" والتي أهداها الى أمير البزق محمد عبد الكريم.


وقطعة "Bossa Nahawand" التي تجمع بين نغمة النهاوند والهرمونيا على إيقاع "البوسا نوفا" البرازيلي وهو أمر غير مألوف على آلة البزق، وقدم مقطوعة نسج فيها إيحاءات من رقصات كردية، فيما قدم موسيقى أغنيتين للسيدة فيروز والاخوين رحباني "بعدك على بالي" و "هلا لا لا ليا".

واختتم فقرته بعزف موسيقى "أخدوا الريح" و"خدني معك على درب بعيده" من أشهر أغاني اللبنانية الراحلة سلوى القطريب، قائلا:"ان ملحن الاغنيتين هو مطر محمد، عازف البزق الشهير وليس روميو لحود كما هو متداول".

ثم قدم الفنان الفلسطيني ضرار كلش المقيم في لاهاي ارتجالات على آلة العود، في تدوينات مدروسة ألكترونيا، كمحاولة لإدخال العود الشرقي في تجريب متمادي ليتعدى كونها آلة شرقية فحسب، بل إخراجها من جوها المعتاد، وليصبح بإمكانها ان تقترب من آلة ألكترونية.كل هذا بغض النظر عن اقترابه من الجمهور او ابتعاد الجمهور عن التعايش والتفاعل مع التجربة.

وفي الختام قدمت سحر طه موسيقى امتزجت بالغناء، برفقة آلة العود، والبداية "أكابيلا" (من دون موسيقى) فيما يشبه الابتهال مع قصيدة عبد الوهاب البياتي (إلهي أعدني الى وطني عندليب) على مقام الحجاز. ومن ثم قدمت قطعا على منهج الوصلة التي كانت متبعة في ما مضى، وصلة على مقام "عراق" بدأت بتقاسيم ثم موال "يا ديرتي" لأسمهان" تبعتها قصيدة "ودعت بغداد" من الحانها. ومن ثم وصلة على مقام "الراست" بداية مع تقاسيم وموال "أحبة قلبي" و أغنية "آمنت بالله" مختتمة بموشح "يا من لعبت به شمول". وعلى مقام الحجاز قدمت تقاسيم وموال ارتجال "مرينا بيكم" ومن ثم "فوق النخل" و"حول يا غنام".

واختتمت بوصلة من مقام "العجم" والبداية مع التقاسيم والموال ومطقع من الاغنية العراقية "طالعة من بيت ابوها" واغنية سيد درويش "طلعت يا محلا نورها".



=============ج.ع

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

بعد 8 سنوات على صدور القانون 174...

تحقيق نظيرة فرنسيس وطنية - صدر القانون 174 الذي يهدف الى "الحد من التدخين وتنظيم صنع وتغلي

الثلاثاء 24 أيلول 2019 الساعة 12:49 المزيد

صرخة احتجاج لاهالي تنورين التحتا ...

تحقيق لميا شديد وطنية - تنورين التحتا، البلدة الوادعة والهادئة التي تشكل جزءا من تنورين

الأربعاء 11 أيلول 2019 الساعة 15:54 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب