جريج يشارك في مؤتمر وزراء الاعلام العرب في القاهرة: للتضامن بين الاعلام العربي ووضع خطة لمواجهة التحديات

الثلاثاء 19 أيار 2015 الساعة 13:54 سياسة
وطنية - وصل وزير الاعلام رمزي جريج قبل ظهر اليوم الى القاهرة على رأس وفد ضم المدير العام لوزارة الاعلام الدكتور حسان فلحة ومديرة الوكالة الوطنية للاعلام لور سليمان صعب وكلود عاد، للمشاركة في مؤتمر وزراء الاعلام العرب الذي ينعقد في العاصمة المصرية.وكان في استقباله في المطار سفير لبنان في القاهرة خالد زيادة ونائب مدير وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية صلاح مغاوري.

جريج
وفي مطار القاهرة، قال الوزير جريج:" جئنا الى القاهرة للمشاركة في اجتماع وزراء الاعلام العرب الذي ينعقد في اليومين المقبلين في مقر جامعة الدول العربية، وعلى جدول أعماله شؤونا تتعلق بالاعلام ولاسيما دور الاعلام في مكافحة الارهاب وكذلك سيتم البحث في وضع خطة مشتركة بين الاخوة العرب لمناهضة الارهاب ومواجهة التحديات على الصعيد الاعلامي".

أضاف:"سأشارك في أعمال المؤتمر وسيكون لي كلمة في افتتاح أعماله، كما سأقوم باتصالات، على هامش المؤتمر، مع المسؤولين في جمهورية مصر العربية لتوطيد العلاقة الثنائية بين البلدين وللعمل على تفعيل التضامن العربي والتعاون بين المؤسسات الاعلامية اللبنانية والمصرية".

وردا على سؤال عن الدور الذي يمكن ان يلعبه الاعلام العربي في ضوء التحديات التي تواجه المنطقة العربية، قال جريج:" التضامن بين الاعلام العربي هو اساسي في هذه الظروف، اضافة الى ضرورة وضع خطة لمواجهة التحديات، كذلك يجب على الاعلام إبراز فكر تقدمي يظهر حقيقة الدين الاسلامي الذي يسعى الارهابيون التكفيريون الى تشويهه، وذلك يتم عبر نهضة فكرية يقوم الاعلام بإبرازها عبر وسائله المتعددة".

وعن نظرته الى الدور الذي من الممكن ان يلعبه الاعلام المصري واللبناني وخصوصا انهما قاطرة الاعلام في المنطقة العربية، قال جريج:"إن التعاون بين الاعلام المصري واللبناني هو اساسي في هذه المرحلة، ولاسيما ان هذا التعاون قديم العهد، وهناك صحافيون لبنانيون لجأوا الى مصر في فترة الاضطهاد العثماني وأنشأوا صحفا مصرية مشهورة ما زالت تصدر حتى يومنا هذا ك"الاهرام" و"روز اليوسف" و"الهلال" وغيرها.. وفي المقابل استقبل لبنان صحافيين مصريين هامين كتبوا في صحفه ومجلاته، لذلك يجب توطيد العلاقة القائمة بين الاعلام المصري واللبناني والعمل على تطويرها، ويمكن اعتماد خطة مشتركة عبر التنسيق من أجل مواجهة التحديات القائمة".

وعن نصيحته للاعلاميين العرب في هذه المرحلة، قال:"يجب إعتماد لغة العقل وليس فقط العاطفة، كما يجب اعتماد خطة مشتركة لمواجهة التعديات، مع تأكيدنا وتشديدنا على ضرورة التضامن في ما بينهم".


===================

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب