واشنطن ساعدت اميركيين وكنديين على الرحيل من بوروندي

الإثنين 18 أيار 2015 الساعة 09:41 دوليات
وطنية - ساعدت الولايات المتحدة امس في اجلاء رعايا اميركيين وكنديين ومن جنسيات اخرى من بوروندي بسبب الاضطرابات الناتجة عن انقلاب عسكري فاشل، حسب ما اعلنت وزارة الخارجية الاميركية.

وقال المتحدث بإسم وزارة الخارجية جيف راثكي ان :"الولايات المتحدة حذرت الرعايا من الوضع المتأزم في هذا البلد شرق افريقيا واكدت انها ساعدت 20 مواطنا اجنبيا على الصعود الى طائرات متوجهة الى رواندا".

اضاف :"بالاضافة الى ذلك، سافر 20 مواطنا اميركيا في 17 ايار على متن ثلاث رحلات تجارية الى كيغالي وان الولايات المتحدة ساعدت اربعة مواطنين كنديين وكذلك اجانب آخرين".

واكد ان "الولايات المتحدة تلقت عدة طلبات للحماية من قبل "بعثات دبلوماسية عديدة".

واشار الى ان "الشروط الامنية ما زالت هشة ومتأزمة بسبب نشاطات الميليشات والجيش وقوات الامن في بوجمبورا قد تحصل توترات سياسية قوية واضطرابات مدنية نتيجة لذلك".



==============س.ع.



تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Watch original Beam on Hyde Park Corner

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب