حرب من واشنطن: لمواجهة التعطيل بخطة جدية قبل خراب لبنان

الأربعاء 13 أيار 2015 الساعة 18:14 سياسة
وطنية - علق وزير الإتصالات بطرس حرب من الولايات المتحدة الأميركية حيث يترأس وفد وزارة الإتصالات إلى مؤتمر الأمن السيبراني في واشنطن، على تعطيل النصاب للمرة 23 لجلسة انتخاب رئيس الجمهورية، بتصريح قال فيه: "بعد تعطيل النصاب للمرة الثالثة والعشرين لجلسات انتخاب رئيس الجمهورية وبعد استمرار الفراغ لمدة ستبلغ سنة كاملة ورأس الدولة مقطوع، لم يعد السكوت جائزا عما يجري باعتبار أن السكوت عما يجري هو مشاركة في ارتكاب جريمة الوطن والدولة والمؤسسات".

أضاف: "ان ما يجري في لبنان من خلال هذه الممارسات غير الديمقراطية يشكل انقلابا على الدستور وتعطيلا له ولمؤسسات الدولة اللبنانية وتعريضا للبنان لمشاكل كبيرة لم يعد يجوز السكوت عليها وينبغي التحذير منها، كما أنه لا يجوز بأي صورة من الصور أن يتم هذا التعطيل بهذا الشكل المنهجي لأن ذلك يكرس مقولة أن هناك من هو أكبر من لبنان ومن هو أهم من لبنان كما ورد على لسان أحد المسؤولين، بكل أسف. فلبنان هو أكبر من الجميع، وحق الشعب اللبناني في أن يكون له دولة ذات رأس ومؤسسات فاعلة هو حق مقدس لا يجوز لأحد الإعتداء عليه، فكل معتد عليه هو معتد على الشعب وعلى حقوقه الأساسية في أن يكون له وطن ودولة ترعاه ويعيش في ظل نظامها الدستوري".

وختم: "يجب مواجهة ما يجري والتصدي له بوسائل مختلفة عن الوسائل التي اعتمدناها حتى اليوم، والتي ساهمت في تشجيع الذين يعطلون الدستور وعملية الانتخاب من الاستمرار في غيهم، وهو ما سننكب على دراسته بوضع خطة مواجهة جدية لهذه السياسة التي اذا ما استمرت، ستؤدي الى خراب لبنان لا سمح الله".



==============س.م

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Watch original Beam on Hyde Park Corner

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب