دوفريج : الانجاز بانتخاب رئيس للجمهورية

الجمعة 13 آذار 2015 الساعة 11:47 سياسة
وطنية - رأى وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية نبيل دوفريج في حديث الى تلفزيون "المستقبل": ان "تعيين هيئة الرقابة على المصارف في مجلس الوزراء، امس، ليس انجازا، فانتخاب رئيس للجمهورية هو الانجاز".

وقال :"ما حصل بالامس في جلسة مجلس الوزراء ليس انجازا، ولكنني اعتبر ان انتخاب رئيس للجمهورية بمثابة انجاز. ما يحصل اليوم وكأننا نعود الشعب على عدم وجود رئيس للجمهورية والبلد سائر بالاتجاه الصحيح وهذا الامر غير صحيح. وما حصل في شهر شباط يعد اكبر برهان على ان البلد لا يسير من دون رئيس للجمهورية وما يحصل اليوم هو ترقيع لشهر شباط، وأمر طبيعي ان نتفق على هيئة الرقابة على المصارف لانه من الضروري ان نبقي الثقة موجودة بالقطاع المصرفي".

وعلق دوفريج على قرار دولة الامارات العربية بترحيل نحو 70 عائلة لبنانية، فأوضح انه "لا يملك معطيات عن هذا الموضوع، ولكن بالامس علمت به عندما تحدث وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل خلال جلسة مجلس الوزراء، وحقيقة لا اعرف السبب ولكن يمكنني القول إنها لسيت المرة الاولى التي يحصل هذا الامر مع دولة الامارات".


وقال :"لكن في نهاية المطاف وزير الخارجية يدرس هذا الموضوع وسيرفع تقريرا الى مجلس الوزراء لاحقا ليخبرنا به. ولكن كل ما يمكنني قوله في هذا الموضوع ان علينا انتظار ومعرفة الاسباب التي ادت الى ذلك".

وعن جلسة اللجان المشتركة المنوي عقدها قريبا وإمكان اقرار السلسلة قريبا، قال: "لا استطيع الاجابة عن امكانية اقرارها ام لا، ولكن علينا ان ننتظر كيف سيكون الجو بجلسة اللجان، وفي الحقيقة لا احد ضد اقرار سلسلة الرتب والرواتب، ولكن المشكلة تكمن في ان اقرار السلسلة يحصل انطلاقا من مزايدات انتخابية رخيصة".

اضاف: "وأكثر من ذلك اقول نحن نريد اقرار السلسلة ولكن علينا ان نؤمن بادئ الامر قطع الحساب والموازنات، وانا دائما اطالب في كل جلسة لمجلس الوزراء من الرئيس ان نؤمن موازنة ونقرها لانه من غير المقبول ان نكمل الطريق من دون موازنات".

وعن انتخابات رئيس الجمهورية، قال: "لسوء الحظ الكلام الذي قلناه منذ سنة حتى اليوم لا يزال نفسه. عندما يضعون النائب ميشال عون في الواجهة فهم يسببون الضرر له. فالامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أزال الصفة التوافقية للعماد عون عندما قال إن الاخير مرشحهم".

وتطرق دوفريج الى ذكرى "14 آذار" واخطائها، فقال: " بالنسبة لي كلنا نخطئ وقوى "14 آذار" من المؤكد انها اخطأت في مكان ما. والمجلس الوطني المزمع اطلاقه غدا يساعد في التواصل".



=========م.ح

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب