حسين الموسوي: خطاب نتنياهو أمام الكونغرس مخصب بالعدائية ضد إيران والتصفيق لن يعيد قدرة الردع التي تلاشت في عملية مزارع شبعا

الخميس 05 آذار 2015 الساعة 20:37 سياسة
وطنية - اعتبر عضو "كتلة الوفاء للمقاومة" النائب السيد حسين الموسوي، في تصريح اليوم، "أن خطاب نتنياهو أمام الكونغرس الأميركي، هو خطاب مخصب بالعدائية ضد الجمهورية الإسلامية في إيران ويعبر عن مواقف مجموعة اللوبيات الصهيونية في أميركا التي تظهر في كل يوم قلقها بشأن بقاء إسرائيل على قيد الحياة".. مشيرا إلى "أن هذا التصفيق الحاد لرئيس حكومة العدو لن يعيد له قدرة الردع التي تلاشت في عملية مزارع شبعا"..

وسأل النائب الموسوي الشعب الأميركي: كيف يقبل أن يكون الكونغرس في خدمة الصهيونية وينفذ إملاءاتها ويغض الطرف عن جرائمها ضد الإنسانية جمعاء، لا بل كيف يقبل هذا الشعب بأن تكون مصالح إسرائيل مؤمنة على حساب مصلحة الشعب الأميركي؟.

وأسف "لموسوي لمواقف بعض الحكام العرب والخليج، كيف كانوا ينتظرون بلهفة خطاب نتنياهو الذي اتخذوه صديقا وجيروا عداءهم كله لإيران التي لطالما وقفت مضحية من أجل نصرة قضايا العرب والمسلمين"..

أضاف: "إن ما يشعر بالإشمئزاز هو وقوف نتنياهو كما الثعلب في ثياب الواعظين، مشترطا على إيران أن توقف عدوانيتها في الشرق الأوسط، متناسيا الحروب والغزوات التي شنها وما يزال هو وقادة كيانه السابقين على الأمة جمعاء"، لافتا إلى "أن الولايات المتحدة الأميركية ما زالت تريد إسرائيل دولة قادرة ومقتدرة تمتلك كل أسباب القوة، ومن حولها دول متناحرة في ما بينها، ومنقسمة على نفسها، وهذا ما يجري الآن بتنفيذ تكفيري"..

وختم بالقول: "إن التكفيريين موغلون في سفك الدماء والتخريب والفوضى والإحراق والفساد والإفساد، تحقيقا لما تريده إسرائيل التي صرحت على لسان غير مسؤول صهيوني بأن داعش والنصرة لا يشكلان خطرا عليها"...

===============

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Watch original Beam on Hyde Park Corner

بيت الضيافة المجاور لقلعة بعلبك ...

تحقيق: وسام اسماعيل وطنية - ما يميز مدينة بعلبك هو معالمها الأثرية التي تتوزع فيها معا

الأربعاء 29 أيار 2019 الساعة 13:52 المزيد

الاسواق والمحال تفتقد روادها بعدم...

تحقيق نظيرة فرنسيس وطنية - تطل علينا الاعياد على التوالي: الشعانين والفصح المجيد لدى ا

الجمعة 12 نيسان 2019 الساعة 12:26 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب