ماروني: لخطة أمنية حقيقية توصلنا الى اعتقال المجرمين والمخلين بالأمن

السبت 24 كانون الثاني 2015 الساعة 12:17 سياسة
وطنية - اعتبر النائب ايلي ماروني ان "البقاع منذ اشهر عديدة هو في حال غليان مستمر، بدءا من الجبهات الموازية للحدود مع سوريا وصولا الى تهديد مناطق في البقاع الاوسط كرعيت وقوسايا ودير الغزال، اضافة الى السيارات المفخخة التي ينجح الجيش في الكشف عن بعضها قبل تفجيرها، وصولا الى الخطف لقاء فدية والسرقة المستشرية. نحن اعطينا هذا الموضوع اهمية قصوى والوضع غير مطمئن ابدا".

وقال في حديث إلى "صوت لبنان 100,3-100,5" اليوم: "زرنا والنائب سامي الجميل قائد الجيش العماد جان قهوجي للبحث في موضوع البقاع بصورة خاصة، كما أعطينا بلدات رعيت وقوسايا ودير الغزال اولوية لان وفدا كبيرا من رؤساء واعضاء تلك البلديات رافقنا. عرضنا الوضع مع قائد الجيش الذي هو المرجع الامني الاول، ونحن لا نعرف متى تنفجر الاوضاع. ولدى سؤاله عن الخطة الامنية في البقاع كان جواب قائد الجيش ان الخطة الامنية تنفذ كل يوم وتحصل اعتقالات في بريتال وغيرها من المناطق من ضمن الخطة الامنية التي تنفذ على مراحل لكن الخطة بشموليتها ستبدأ قريبا ربما بانتظار بعض التجهيزات اللوجيستية المطلوبة الى لبنان".

أضاف: "ما يهمنا تنفيذ الخطة الامنية، والحوار بين المستقبل وحزب الله ينفس من الاحتقان خصوصا مذهبيا وطائفيا. نريد خطة امنية حقيقية توصلنا الى اعتقال المجرمين والمخلين بالأمن لا ان نفتح لهم المجال للهروب والاختفاء، وهذه الخطة باتت حاجة ماسة ومن الخطر بقاء لبنان "فلتان". ان داعش اقتطعت 200 كلم مربع من الجرد ونحن حريصون على كل شبر من الوطن".

وعن الغارة الاسرائيلية التي استهدفت موكبا تابعا لايران وحزب الله في القنيطرة، جدد تأكيد "ضرورة ان يكون قرار السلم والحرب بيد الدولة"، لافتا الى ان "لبنان لا يحتمل اليوم اي خضة امنية واي ردة فعل تؤدي الى تسهيل مهمة اسرائيل في ضرب لبنان. هذا الكلام سنوصله الى كل القيادات المعنية في حزب الله وغيره، ومن جهة اخرى فإن الاعتداء حصل على الاراضي السورية بالتالي هو اعتداء على السيادة السورية، فلتتحمل سوريا إذا المسؤولية وترد وليس من الضروري ان نكون دائما في لبنان كبش محرقة".

وعن الحوارات أكد ان "حزب الكتائب من مشجعي الحوار بكل المجالات"، مذكرا بأن "الرئيس أمين الجميل استمر على طاولة الحوار في حين رفض آخرون المشاركة، وهذا الأمر يؤكد انتصار وجهة نظرنا، فالكتائب تحاور الجميع، وآمل ان يصل حوار المستقبل وحزب الله من جهة والقوات والتيار الوطني الحر من جهة اخرى الى نتائج ملموسة".

وشدد على أن "الكتائب ليست على خلاف جذري مع أحد بل تتحاور مع الجميع، أما التواصل مع حزب الله، والذي نأمل ان يرتقي الى مرتبة حوار، فنحن تهمنا مصلحة لبنان واللبنانيين وسلامتهم ومن هذا المنطلق ننطلق في الحوار مع اي طرف".

وعن الحوار بين القوات والتيار، قال: "نحن نصنفه كحوار بين فريقين. كلنا يعرف ان مشكلة الرئاسة موجودة بسبب تعنت عون وتمسكه بترشيح نفسه للرئاسة وبسبب ترشيح جعجع، إلا ان هذا الاخير قال مرارا انه مستعد للانسحاب اذا حصل توافق حول رئيس. نأمل ان يقنع جعجع في حواره إذا حصل العماد عون بالانسحاب لصالح مرشح توافقي قادر على انقاذ الجمهورية".

وعن تخوفه من عودة الاغتيالات الى لبنان قال: "لا أتخوف من عودة التفجيرات لأنها ما زالت موجودة. أنا أتخوف من ألا يوصلنا الحوار الى اي مكان ويعود اليأس الى نفوس اللبنانيين، فالحوار اليوم يعطي للبنانيين املا بانقاذ الوطن".

ووصف رحيل العاهل السعودي "بالخسارة لانه كان شقيقا للبنان وداعما لسيادته واستقلاله واقتصاده".

وختم ماروني: "تعازينا للقيادة السعودية والشعب السعودي، وانا واثق ان كل القيادات السعودية تؤمن بسيادة لبنان واستقلاله وبوقوفها الدائم الى جانبه".



==== ن.ح.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

Watch original Beam on Hyde Park Corner

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب